الرئيسية | رياضة | أسود الأطلس | بسبب عبارة "أولاد الزنا".. الداعية "رفيقي" يثور غضبا بسبب سلوكات "عنصرية" أعقبت زيارة "الأسود" لأحد مراكز الأطفال

بسبب عبارة "أولاد الزنا".. الداعية "رفيقي" يثور غضبا بسبب سلوكات "عنصرية" أعقبت زيارة "الأسود" لأحد مراكز الأطفال

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بسبب عبارة "أولاد الزنا".. الداعية "رفيقي" يثور غضبا بسبب سلوكات "عنصرية" أعقبت زيارة "الأسود" لأحد مراكز الأطفال
 

أخبارنا المغربية: عبدالاله بوسحابة

أشاد المفكر والداعية المغربي "محمد عبد الوهاب رفيقي"، بالمبادرة الإنسانية التي قادت الناخب الوطني "وليد الركراكي" بمعية لاعبي المنتخب إلى زيارة أحد مراكز إيواء الأطفال المتخلى عنهم، لافتا الانتباه إلى الأثر النفسي الجميل الذي خلفته هذه الزيارة في نفوس الأطفال وأطر المركز أيضا. 

وفي مقابل ذلك، استشاط "رفيقي" غضبا، بسبب التعليقات السلبية التي رافقت هذه المبادرة الانسانية، حيث نشر بالمناسبة، تدوينة عبر حسابه الفيسبوكي الخاص، جاء فيها: "معرفتش اش بلاني وقلت نطل على التعاليق"، وتابع موضحا: "أجيو تشوفو التعاليق.. غاديين عند ولاد الزنا، هذا تشجيع على الفساد، كبرناه بزاف لهاد الركراكي ولهاد اللعابا"، قبل أن يؤكد قائلا: "واحد الحملة جد بئيسة على دوك الاطفال مساكن وعلى الناس لي قايمين بعمل جبار من أجل إنقاذ هؤلاء الأطفال".

وشدد الداعية المغربي على أن: "هادوك الأطفال وليداتنا ولا ذنب لهم حيت تخلاو عليهم واليديهم لأسباب مختلفة، هادوك سميتهم وليدات مسميتهمش (ولاد الزنا)"، وتابع قائلا: "ولاد الزنا.. عبارة عنصرية بغيضة خصها تمحى من قاموسنا، ونقطعو مع كل التمثلات ديالنا على لوليدات المتخلى عنهم، ماشي فينما شي حد دار شي حاجة خايبة نقولو  واحد ولد الزنا منو، ماشي كل واحد معجبناش فعلو ولا سلوكو نسميوه ولد الخيرية، حشومة ندعيو الإنسانية وما زال تنتعاملو مع أطفال أبرياء بهاد الكراهية".

وختم "رفيقي" تدوينته بالتأكيد على أن: "هادوك لوليدات تيستحقو منا الرعاية والاهتمام والاستيعاب على ربي غي نعوضوهم شويا على شنو فاقدين، هادشي علاش تحية كبيرة لمثل هاد المبادرات، وتحية للعاملين في هاد المراكز، ولا عزاء لذوي النسل الطاهر و العرق النقي".

مجموع المشاهدات: 32748 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | الحاجة
.com.Hajhay@798
الحقد عند البعض ازاء الناجحين. يجعلهم ينبحون. ولكن المثل يقول القافلة تسير والكلاب تنبح.
مقبول مرفوض
24
2023/03/25 - 02:59
2 | عدلوني
سوء الظن
اشك ان يكونوا مغاربة من قال هذا الكلام. جيوش الكبرنات يستغلون اي مناسبة لشتم المغرب و المغاربة. لكن عند ربكم تختصمون و يحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون.
مقبول مرفوض
11
2023/03/25 - 05:30
3 | خريبگي
لا يصح الا الصحيح
نعم انهم وليداتنا ولا ذنب لهم انما الذنب على اللذين تخلوا عنهم اما وليداتنا فهم ابرياء ويستحقون منا كل العناية.... كفى من الكلام الفارغ.....
مقبول مرفوض
14
2023/03/25 - 06:47
4 | متابع
أطفال لا ذنب لهم
أطفال لا ذنب لهم...هم ضحايا قلة الاخلاق والتربية في المجتمع...حيث انتشرت العلاقات خارج إطار الزوجية باسم الحرية الشخصية...ينبغي أن يعيش هؤلاء الأطفال وسط حنان وعطف أسر تتكفل بهم حتى يكبروا بدون اضطرابات نفسية واجتماعية... ويجب على الدولة أن تمنح لهذه الأسر امتيازات وتحفيزات
مقبول مرفوض
6
2023/03/26 - 11:52
5 | Almo9anaa
نجد الحلول لمشاكلنا عندما نعترف بها
هم ابناؤنا طبعا ولا ذنب لهم، وهي مبادرة طيبة من منتخبنا المغربي لزيارته لهذه الفئة من المجتمع. ولكن هذه هي الحقيقة القرآن الكريم سماهم ابناء زنا... نجد الحلول لمشاكلنا عندما نعترف بها. ولا داعي المزايدات الفارغة.
مقبول مرفوض
2
2023/03/26 - 05:00
6 | جمال
رد على المقنع تعليق 7
جيب لي اخويا هديك الآية لي كتوصفهم بأبناء الزنا الله يرحمك الوالدين ،عيت منقلب مالقيت والوا
مقبول مرفوض
0
2023/03/28 - 05:26
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة