الرئيسية | ركن المرأة | هل هناك علاقة بين موانع الحمل وسرطان الثدي؟

هل هناك علاقة بين موانع الحمل وسرطان الثدي؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هل هناك علاقة بين موانع الحمل وسرطان الثدي؟
 

أثبتت كل الدراسات وجود فروق طفيفة في زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي بين النساء اللائي يستعملن وسائل منع الحمل التي تحتوي على هرمون الإستروجين، وبين النساء اللائي لم يقمن أبدًا باستعمال وسائل منع الحمل الهرمونية، هذه الزيادة تمثل سيدة بين 8000 سيدة من السيدات اللاتي يستعملن وسائل منع الحمل، التي تحتوي على الإستروجين، وتقل هذه النسبة لتصل إلى سيدة بين 50000 سيدة تحت سن 35 سنة.

الزيادة في معدلات الإصابة ارتبطت ارتباطًا وثيقًا أيضًا بمدة استعمال الإستروجين، خصوصًا إذا تخطت المدة 5 سنوات، ولم تختلف الزيادة في معدلات الإصابة مع وقف استعمال الحبوب.

هذه الدراسات لم تستطع إثبات وجود فروق في معدلات الإصابة بسرطان الثدي بين النساء اللاتي يستعملن وسائل منع الحمل التي تحتوي على البروجستيرون فقط، مقارنةً بالنساء اللاتي لم يقمن باستعمال وسائل منع الحمل الهرمونية على الإطلاق.

وفي المجمل، اعتمدت معظم هذه الدراسات على الربط بين استعمال وسائل منع الحمل الهرمونية وسرطان الثدي، مع إغفال عوامل أخرى مهمة مثل الرضاعة الطبيعية والتدخين والسمنة ووجود العامل الوراثي.

كيف نفسر زيادة تسجيل حالات الإصابة بالسرطان مع انتشار موانع الحمل الهرمونية؟

الحقيقة أن زيادة تشخيص حالات سرطانات الثدي والرحم والمبيض يرتبط بعدة عوامل:

التطور الكبير في وسائل التشخيص في العقود الأخيرة، من الماموجرام إلى الأشعة المقطعية إلى الرنين المغناطيسي.

زيادة الوعي بأعراض أورام الثدي.

 

الاهتمام بالفحص الدوري، خصوصًا في الحالات التي يوجد لديها تاريخ عائلي سابق.

مجموع المشاهدات: 499 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

إستطلاع: تبنى التوقيت الصيفي طيلة السنة

هل تتفق مع قرار الحكومة بتبنى التوقيت الصيفي طيلة السنة ؟