الرئيسية | دولية | السعودية توضح كيف تحولت "جمرات" الحج إلى مرض "الجمرة الخبيثة"!

السعودية توضح كيف تحولت "جمرات" الحج إلى مرض "الجمرة الخبيثة"!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
السعودية توضح كيف تحولت "جمرات" الحج إلى مرض "الجمرة الخبيثة"!
 

أخبارنا المغربية ـ العربي المرضي

كشفت وزارة الحج السعودية أنه خلال تواجد الحجاج بمزدلفة لأداء شعائرهم، لوحظ وجود كمية محدودة من أكياس جمع الحصى لرمي الجمرات، وعليها ترجمة خاطئة تسببت في إرباك بعض الحجاج خاصة الناطقين بالإنجليزية.

وأوضح موقع "روسيا اليوم" أن هذه الأكياس حملت كلمة "Anthrax" التي تعني مرض "الجمرة الخبيثة"، بدل الترجمة الإنجليزية الصحيحة لكلمة "جمرات" (Pebbles)، حيث يرجح أن تكون هذه الترجمة الخاطئة ناجمة عن استخدام "الترجمة الآلية" في محرك "غوغل" التي تعطي في كثير من الأحيان معاني غير دقيقة.

وشرعت وزارة الحج في التحقيق مع متعهد أكياس جمع الحصى والجهة المتعاقدة معه والمترجم، وأخذ إفاداتهم وإحالتهم لجهة الاختصاص، بهدف تصحيح الوضع وتحري الدقة مستقبلا.

هذا، وسجل الداعية الإسلامي الشهير، يوسف إستس، مقطع فيديو بين فيه هذا الخطأ في الترجمة وما يمكن أن يسببه من إرباك.

 
مجموع المشاهدات: 10600 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | Satan
Depuis plus que mille an vous me lapidez sans résultat car je dépose toujours un certificat de travail pour être absent hhhhhhhh sake hypocrites musulmans
مقبول مرفوض
-3
2019/08/18 - 01:13
2 | سفياني
سير دخل سوق راسق
انتراكس كيكون غبرة بيظاء ماشي حجرة يا اصحاب الفتن الحصى راه معروف لاش كيليق بلا متعمقو وتاولو الكلمات
مقبول مرفوض
-1
2019/08/18 - 02:35
3 | عبد القادر
اكلخ شعب على الكرة الأرضية.
مقبول مرفوض
1
2019/08/18 - 03:03
4 | إنسان
الغباء العظيم هو هذه الطقوس التي يقوم بها أتباع الأديان الخرافية. لو تأمل العاقل في رمي الشيطان بالحجارة لخرج من الدين في أقل من ثانية. ولكن عندما يغيب العقل فآنتظر العجب والجهل
مقبول مرفوض
0
2019/08/18 - 07:07
5 |
غير مستبعد
من غير المستبعد أن تكون تلك الترجمة الخاطئة مقصودة للتشويش على أداء هذه الشعيرة الدينية للمسلمين من طرف الغرب الغير البريء المستعمِر لكل بلداننا دون أي استثناء، وتنفيذ حكامنا خدام الاستعمار الغربي الذين سماهم خدام الحرمين الشريفين لتدويخنا، بينما يسرق بأيديهم وبإسمهم كل ثرواتنا وينكل بنا ويقمعنا

قول على حال
لما كنا مُدَوَّخين كنا نبكي غزة وفلسطين، ولما استيقظنا وفاتتنا الدوخة وجدنا كل بلداننا مستعمَرة ما عدا غزة في فلسطين

النْديبْ
أَ لَخُّوتْ
أو
مثل الجزائر

اختاروا بحرية
مقبول مرفوض
0
2019/08/19 - 09:12
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة