الرئيسية | دولية | ميركل تؤكد على أهمية أن تكون ألمانيا دولة قوية في قارة أوروبية قوية

ميركل تؤكد على أهمية أن تكون ألمانيا دولة قوية في قارة أوروبية قوية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أرشيف أرشيف
 

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على أهمية أن تكون ألمانيا دولة قوية في قارة أوروبية قوية.

وقالت ميركل في كلمة خلال المؤتمر العام للحزب المسيحي الديمقراطي في مدينة لايبتسيغ (شرق) ، أن ألمانيا التي ستتولى في النصف الثاني من العام المقبل الرئاسة الدورية لمجلس الاتحاد الأوروبي، "أمامها الكثير من التحديات"، مشيرة إلى أن الإجابة عن سؤال حول مكانة أوروبا في هذا العالم المتغير لا تزال مفتوحة.

وشددت على ضرورة أن يعمل حزبها المسيحي الديمقراطي من أجل مساعدة ألمانيا على الإسهام في الاتحاد الأوروبي، الذي "يدعم نهجا متعدد الأطراف في العالم". وذكرت ميركل في إشارة إلى مشكلات الاتحاد الأوروبي أن اليورو ومنطقة الانتقال الحر (شينغن) ربما كانا من القرارات التي جعلت أوروبا لا رجعة فيها، مضيفة أن دولا مثل إسبانيا على سبيل المثال خرجت من الأزمة المالية وأزمة اليورو أقوى من ذي قبل.

ولفتت الى أن هناك تحديات جديدة تواجه ألمانيا مثل التحول الرقمي ومكافحة تغير المناخ، وأن هذه التحديات تدفع الحزب إلى التفكير في المستقبل.

ومن جهة أخرى، شكرت ميركل حزبها على دعمه لها في منصبها كمستشارة.

وذكرت ميركل أن الأعوام التي قضتها في هذا المنصب "تدعو إلى التواضع والعرفان".

ويأتي انعقاد مؤتمر الحزب في ظل تراجع نسبة التأييد للحزب في استطلاعات الرأي وحصوله على نتائج ضعيفة في انتخابات محلية أجريت مؤخرا. ويناقش الحزب لمدة يومين العديد من القضايا الإشكالية أهمها تسمية مرشح منصب المستشارية، حيث لم يعد إسم رئيسة الحزب أنغريت كرامب كارنباور أمر ا مسلما به، بعد تنامي شعبية منافسها فريدريش ميرتس من الجناح المحافظ في الحزب، بالإضافة الى قضايا المناخ والوضع الاقتصادي الألماني وسيادة القانون والتعليم والتماسك الاجتماعي.

مجموع المشاهدات: 578 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع