الرئيسية | دولية | هذه هي المزحة التي تمكن عبرها "بن سلمان" من اختراق هاتف مالك "أمازون"

هذه هي المزحة التي تمكن عبرها "بن سلمان" من اختراق هاتف مالك "أمازون"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هذه هي المزحة التي تمكن عبرها "بن سلمان" من اختراق هاتف مالك "أمازون"
 

أخبارنا المغربية: علاء المصطفاوي 

أماطت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية اللثام عن تفاصيل عملية الاختراق التي تعرض لها هاتف جيف بيزوس مالك شركة أمازون العملاقة، حيث تشير أصابع الاتهام إلى ولي عهد السعودية محمد بن سلمان.

وقالت الصحيفة أنه في نوفمبر 2018، أرسل محمد بن سلمان رسالة إلى بيزوس مع صورة لامرأة تشبه صديقته لورين سانشيز، واحتوت الرسالة على مزحة حول التفاوض مع النساء  تفيد بأن “مجادلة النساء تشبه قراءة اتفاقية ترخيص البرامج الحاسوبية… في نهاية المطاف، كل ما تفعله هو أنك تتجاهل قراءة بنود الاتفاقية وتضغط على زر موافق”.

وأكدت "ديلي ميل" أن هاتف بيزوس اخُترق بعد تلقي رسالة عبر تطبيق واتساب أرسلت إليه من الحساب الشخصي لولي عهد السعودية.

مجموع المشاهدات: 16385 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (8 تعليق)

1 | جمال
مجرم من عائلة مجرمة فرعون
مقبول مرفوض
4
2020/01/23 - 06:03
2 | سعودي
كبير
كبيييييير يا محمد شوكه في حلوق كل حاسد
مقبول مرفوض
-2
2020/01/23 - 06:17
3 | سعودي
كبير
كبيييييير يا محمد شوكه في حلوق كل حاسد
مقبول مرفوض
-2
2020/01/23 - 06:18
4 | Otmane
Maroc
مافيها باس إيلا تمازح معاه شوية.ههههه
مقبول مرفوض
-1
2020/01/23 - 06:27
5 | هناء
اللعب مع الكبار
كما نقول بالدارجة المغربية عبار عليه .
مقبول مرفوض
0
2020/01/23 - 08:07
6 | مغربي
الدب الداشر
أبو جهل هذا الزمان ميع بلاده وعات فساد وانحلالا في الأرض بحجة الحرية والتقدم لعنة الله عليه إلى يوم الدين راعي البعير
مقبول مرفوض
0
2020/01/23 - 09:03
7 | العقاب
نعم
إديرها وِدير اكثر منها حاكموه عاقبوه يستهل .
مقبول مرفوض
2
2020/01/23 - 10:01
8 | سفيان
لكدوب
مكلخ بحال هداك مكيعرف حتى كيفاش استعمل التليفون مبقى غير اصيفط ايميل باش اختارق و رايس الامزون مشي حملر غدي افتح ايميل من عند مجرم مكيعرفوش
مقبول مرفوض
0
2020/01/23 - 10:14
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع