الرئيسية | أقلام حرة | هُمُ اَلْهَرَاطِقَة

هُمُ اَلْهَرَاطِقَة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هُمُ اَلْهَرَاطِقَة
 

■عَنِ اَلْهَرْطَقَةِ نَكْتُبُ سَطْراً... ونقول:

 

■ تلك هي لغة التصفيق والمدح و الإطراء و عليها جبلوا.. وها هم وسط قاعتهم المظلمة قد جلسوا كما في سابق عهدهم، ألفوا..وهاهم قد اجتمعوا كي يتصافحوا ويتصايحوا وبحرارة في الأخير يصفقوا..وها هم على اللغو والاجترار و الهرطقة ألفوا كي يسمعوا..وها هم بأشباحهم استأنسوا وعليها تجمهروا..وها هم في كل جمعهم تظاهروا بأنهم بالفعل، أنهم قد اجتمعوا..وفي جمعهم ذاك قد تداولوا و تفاخروا.. وللأسف هم أقرب للنسيان بجمعهم فما صدَّقوا..وهم لكل شيء ميت ما صدَّقوا أنهم قد دفنوا..وهم للمجد الغابر والضائع وعزة النفس ما وجدوا..وهم على أشلاء تاريخ قديم تباكوا ونوحوا..وهم ما صدَّقوا أنفسهم بأنهم بالفعل اندثروا..وهم ما صدقوا أنفسهم بأنهم غابوا عن الساحة وما مكتوا..وهم يمنون النفس بأنهم ما زالوا وما ظلوا وما برحوا وبالأوهام عاشوا وعليها اجتمعوا وعلى أشلاء تاريخ أمجادهم الذي بأيديهم دفنوه وتنكروا.. وما صنعوه من كذب وبهتان وضلال إلا ليستمروا كي يتزاحموا في قاعتهم وبما ليس فيهم دوما تظاهروا..أف لهم وللتاريخ المقلوب وما صنعوه..!!؟؟

مجموع المشاهدات: 603 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع