الرئيسية | أقلام حرة | غزوة " كوفيد 19"

غزوة " كوفيد 19"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
غزوة " كوفيد 19"
 

كورونا فعلت بالعالم مالم تفعله اسلحة الدمار الشامل .وما لم تقدر عليه الترسانات المتراكمة من الأسلحة الفتاكة والمتنوعة .كورونا اوقفت شرايين الحياة في اهم مقاطعات بلاد الصين .وهددت حرية الحركة والحياة في بلاد الغرب .

وفضحت سلوكات غريبة لمن نتوسم فيهم احترام حقوق الانسان ،بل نبهت لأهمية بناء الصحة والتعليم والابتعاد عن تكديس السلاح وحمل الشعارات الزائفة في عالمنا العربي.

خلقت أزمة الكورونا كوفيد 19 انبعاثا لعالم جديد .عالم يتوجس من كل سلاح خفي لامرئي .

لقد كانت الكورونا كوفيد 19 اكثر 

خفة وتكتيكا من سلاح المشاة او وحدات المظلات .لم تترك قرية ولا مدينة .بل عزت بلدانا اعتقدت انها في مأمن من امراض فتاكة بل اعتقدوا أن بقوتهم لن يسمحوا بوجود من يؤرق حياتهم العادية ونشاطهم الدؤوب .

كورونا اخافت القوى العظمى وهددت سلوكات عيش شعوب اختفت فجأة  البسمة من وجوهها .

لا تكمن قوة كوفيد 19 في غزواته السرية الخفية القاتلة والسليطة بل ان تأثيره بلغ حد زعزعة قيم الوحدة الاروبية .فقد تساءلت ايطاليا عن جدوى قيم تحولت فجأة الشعارات .ذكرتنا بوحدتنا العربية التي لم تنطلق .ولكن الاوروبيين انطلقوا ليجدوا انفسهم في وضعية لا يحسدون عليها .

امتحان الكورونا "صفر' الاتحاد الاوروبي وفتح هذا الامتحان العسير امام الصين لتخترق بوابات روما ومدريد ،وكأن الصين تتبع خطوات فيروس كورونا وطريق السياسة معبد بازمة صحية .

خطوات الصين الشعبية قد تغير من نظرة اروبا الغربية لها باعتبارها دولة حاملة لعقيدة شيوعية ينظر اليها بتحفظ وحوط وتشكل بقيمها تهديدا للقيم الاجتماعية والثقافية والاقتصادية للغرب .

 

جائحة الكورونا كوفيد 19 فتحت المجال أمام ظهور خطاب جديد قد يدعم بناء تحالفات جديدة ويقوض دعائم اتحادات اسست على رؤية تقوم على خلق تعاون جمعي .

مجموع المشاهدات: 470 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع