الرئيسية | أقلام حرة | أي تعليم عمومي جديد/ متجدد من أجل التحدي مستقبلا بعد جائحة كوفيد 19؟

أي تعليم عمومي جديد/ متجدد من أجل التحدي مستقبلا بعد جائحة كوفيد 19؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أي تعليم عمومي جديد/ متجدد من أجل التحدي مستقبلا بعد جائحة كوفيد 19؟
 

نحن اليوم ؛ أمام هندسة تعليمية وبيداغوجية جديدة للتعليم العمومي في بلدنا. وبعيدا عن تسييس القطاع الحيوي، واستغلاله استغلالا حزبيا محضا كيفما كان نوعه، كما كان خلال فترات زمنية سابقة سواء من طرف اليسار أو اليمين المحافظ نفسه ، وذلك قصد تمرير أيديولوجيات ضيقة تخنقه ولا تتركه حرا طليقا كي ينطلق نحو التجديد وتحقيق الجودة في المنتوج المأمول في مخرجاته ، وذلك من خلال إعطائنا نماذج من البشر تتوفر فيها خصائص للشخصية المغربية المتكاملة التي تنفع نفسها ووطنها... !!

 

لقد أثبت لنا الوباء خلال القرن21 بأن القطاعين المهمين والاستراتيجيين للدولة آنيا ومستقبلا بِوُجُودِهَا وكينونتها من عدمه ، هما التعليم والصحة..ولابد من التفكير الجدي فيما بعد الجائحة من أجل التأسيس لتعليم نوعي- جديد يِتَشَارَك فيه التعليم عن بعد، وعن قرب للتحولات المجتمعية والثقافية والفكرية والعلمية في زمن الثورة الرقمية، وما أحدثته من تغييرات عميقة على سلوكيات وأخلاق وعلاقات مجتمعية...إذن نحن أمام منعطف مصيري كي ننطلق أو نحافظ على الماضي السحيق للمدرسة العمومية بما شابه وما يشوبه من نواقص وعثرات وكبوات إن لم نقل أزمات كبرى جعلت العرض التربوي- التعليمي لا يرقى لمستوى تطلعات الدولة والمجتمع معا...

 

والسؤال المركزي الذي نطرحه اليوم ها هنا ، فما هو التعليم العمومي المأمول و المناسب الذي سَيَحْمِلُنَا للقرن القادم.. وعن سبيله قد نجد لنا موضع قدم بين الأمم الرائدة والمتحضرة عبر المعمورة؟؟؟

 

هو تعليم نهدف منه سياسيا ووطنيا ، تحقيق كفايات استراتيجية لدى المتعلمين والمتعلمات مستقبلا ،و نريد منه شيئين اثنين لا ثالث لهما:

 

◾ أولا ؛ الحصول على مواطن مغربي بما للكلمة من معنى ، متشبعا بقيم ومبادئ المواطنة وحقوق الإنسان وحاملا لمنظومة من القيم الروحية والأخلاقية والثقافية لوطنه المغرب.

 

◾ ثانيا ؛ حصوله على مهارات وقدرات ذاتية - متنوعة تؤهله للاندماج والابتكار والإبداع في كذا تخصصات علمية وتقنية وأدبية وفنية وجمالية.. للإندماج في الحياة المجتمعية والعملية بشكل سلس وسليم كي يساهم في التنمية الشاملة لوطنه..

 

 

انتهى.

مجموع المشاهدات: 470 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع