الرئيسية | اقتصاد | المغرب يستعين بمؤثرتين مشهورتين للترويج للسياحة بالمملكة

المغرب يستعين بمؤثرتين مشهورتين للترويج للسياحة بالمملكة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
المغرب يستعين بمؤثرتين مشهورتين للترويج للسياحة بالمملكة
 

عقب اعتماده في وقت سابق لاستراتيجية تسويقية وتواصلية لاقتحام الأسواق الأوروبية الرئيسية، ها هو المكتب الوطني المغربي للسياحة يواصل سياسته الترويجية عبر استهداف الأسواق الإسرائيلية والأمريكية بغية تعزيز إقبالهم على عروض وجهة المغرب وما تزخر به من ثروات طبيعية وتراثية جذابة.


وأوضح، بلاغ للمكتب، أنه لتحقيق هذا المسعى، وقع الاختيار على مؤثرتين مشهورتين للدفع بالصورة السياحية للمغرب.


وقال إنه "لإنجاح هذه الحملة الترويجية بالسوق الأمريكي، عمد المكتب الوطني المغربي للسياحة إلى الاستعانة بالمؤثرة كيلي إيردمان، المشهورة على المنصات الرقمية ب"هابي كيلي"، والسوق الإسرائيلي بالمؤثرة "ياردن هاريل". وتعد هذه البادرة واحدة من الأعمال التي أنجزها المكتب مع باقي المؤثرين بأسواق أخرى جد مهمة".


وهكذا، فقد تم توجيه الدعوة للمؤثرة "هابي كيلي"، الراقصة والكوريغرافية الأمريكية المتمرسة، للتعريف بثروات المغرب لدى السياح الأمريكيين، لكونها أصبحت منذ سنوات قليلة واحدة من الوجوه المشهورة على مواقع التواصل الاجتماعي بفضل عرضها لفيديوهات مفعمة بطاقة إيجابية، تنم عن إبداع خارق ومثير للغاية، فهذه المؤثرة الأمريكية تتوفر حاليا على 3,5 مليون متتبع على تيك توك، و1,7 مليون متابع على شبكة أنستغرام.


أما في ما يتعلق بياردن هاريل، يضيف المصدر ذاته، فهي منشطة تلفزيونية إسرائيلية وواحدة من خمس أشهر السيدات الأكثر تأثيرا بإسرائيل، حيث تقوم بتنشيط برنامج الأسفار "أحسن ما في العالم". وهي مولعة بالسفر والرحلات، ودأبت يوميا على تقاسم روعة وجمال الأماكن التي تزورها مع متتبعيها.


وأشار المكتب إلى أن هاتين الموهبتين تنضويان ضمن قائمة العديد من المؤثرين الذين ألف المكتب الاستعانة بهم في حملاته الترويجية، أمثال نورمان أو مانون باسكيي بالسوق الفرنسي، في إطار سعيه لملامسة واستقطاب السياح الفرنسيين على شبكات التواصل الاجتماعي، وتحفيزهم على اكتشاف الوجه الآخر لوجهة المغرب.


و"بفضل التأطير المقدم لهما من طرف فرق المكتب الوطني المغربي للسياحة، عمدت هاتان المؤثرتان إلى الاستعانة بديكورات مغربية وتقاسمهما مع مواطنيهما، ونجحتا بالتالي في استعراض جولاتهما ولقاءاتهما بالمغرب، عبر إظهار تجارب سياحية ستحفز متتبعيهما على الإقبال على العروض المقدمة بوجهة المغرب قصد الاستمتاع بروعة مختلف الجهات والمناطق المغربية".

مجموع المشاهدات: 22273 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (7 تعليق)

1 | سعيدة
فكرة في المستوى
لكن نرجو من المسؤولين ردع من يريد استغلال السياح والنصب عليهم بزيادة الأسعار والغش وكذلك تنقية شوارع المدن وازقتها والاسواق وغيرها من النشالين المتسولين والمشردين والمختلين عقليا وايوائهم في مراكز العناية أو منعهم من الخروج من منازلهم العائلية لينعم الكل بالأمن والأمان وتحية لرجال الشرطة
مقبول مرفوض
5
2022/03/14 - 09:25
2 | نورالدين
التناقض
الترويج السياحة والحدود البرية مع إسبانيا مسدودة، وهي الحدود التي يمر عليها أكبر عدد من السياح ، فهم تسطا
مقبول مرفوض
4
2022/03/14 - 09:44
3 | علال
المعقول
اللي جا ماكايرجع للمغرب بالتاحراميات والتقوليب خصوصا في مراكش ناهيك عن مشكل الجيلي الأصفر وحراس السيارات والبلطجية خاصنا نضفوا بلادنا اولا اللهم اني أبلغت
مقبول مرفوض
11
2022/03/14 - 09:58
4 | مغربي
مطلب آني
ما فائدة هذه الوصلات الإشهارية والحدود البحرية مازالت مغلقة، وحتى الحدود الجوية مهددة بالاغلاق في اي لحظة. فتح الحدود البحرية ورفع قيود السفر مطلب آني لكل المهاجرين المغاربة البسطاء الذين يرغبون في قضاء رمضان بين احبابهم
مقبول مرفوض
3
2022/03/14 - 10:15
5 | يوسف
اللي حمق إجي ليكم
أشمن ترويج بهاد الشروط التعجيزية شكون غادي ايجي لشي مغرب الله إيهدي ما خلق
مقبول مرفوض
2
2022/03/14 - 10:35
6 | المواطنون
التسرع في اتخاذ القرار
قبل البحث عن مروجي الإعلانات، يجب على الحكومة ان تفتح الحدود كما فعلت باقي الدل السياحية في العالم، وعدم التسرع فاتخاذ قرارات لا تخدم الميدان السياحي الوطني كلاغلاقات التي قامت بها بين عشية وضحاها، مما أثر كثيرا على السياح وادوا ثمن التذاكر باثمنة خيالية، ولو انهم سيغادرون البلاد ولا يشكلون اي خطر صحي داخليامثل هذه المعطيات لا تشجع المرء لاختيار المغرب للسياحة، لأنه يخشى مفاجءة من الحكومة ذون إعطاء المهلة الواقعية للانسان،
مقبول مرفوض
2
2022/03/14 - 10:38
7 | icil
عفوا
المكتب المغربي، و ليس المغرب، لا تقزموا البلد و تزجوا باسمه الكبير في كل شيء، فرقوا بين الوطن و مؤسسات عمومية او شبه عمومية مستقلة اداريا و ماليا، العنوان اكبر من المقال، و الوطن اكبر من الجميع، في رعاية الله
مقبول مرفوض
5
2022/03/15 - 07:24
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة