الرئيسية | أخبار وطنية | ولاية الأمن تتفاعل مع فيديو "أخبارنا" وتنفي التقصير في قضية سوء جوار بالرباط

ولاية الأمن تتفاعل مع فيديو "أخبارنا" وتنفي التقصير في قضية سوء جوار بالرباط

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ولاية الأمن تتفاعل مع فيديو "أخبارنا" وتنفي التقصير في قضية سوء جوار بالرباط
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

توصل موقع "أخبارنا المغربية" ببيان حقيقة من  ولاية أمن الرباط حول مقطع فيديو جرى إدراجه بالموقع، يوم الأربعاء 23 شتنبر الجاري، تحت عنوان:  "صعصع الرباط محيح على عباد الله على بعد أمتار من مقر ولاية الأمن والساكنة تستغيث"، تناول تصريحات شخص حول تعرضه رفقة القاطنين بإقامة سكنية يملك بها مقهى، للعنف والسب والشتم والتهديد من قبل أحد الساكنة، متهما في المقابل مصالح الشرطة بالتقصير في معالجة شكايات السكان حول هذا الموضوع. 

وتنويرا للرأي العام وتفاعلا مع الشريط المذكور، أكدت ولاية أمن الرباط أنها "فتحت بشأنه بحثا دقيقا خلصت نتائجه إلى ضرورة توضيح النقاط التالية، وذلك دون الإخلال بمبدأ سرية الأبحاث القضائية المقرر قانونا".

وأضاف البيان "بتاريخ 30 يونيو المنصرم، فتحت الدائرة الثانية للشرطة بولاية أمن الرباط بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك على خلفية شكاية بالسب والشتم تقدم بها الشخص الذي يظهر في شريطكم المرجعي ضد أحد القاطنين بعمارة بزنقة واد زم، حيث تم تضمين تصريحات جميع أطراف القضية في محاضر قانونية، بمن فيهم المشتكي والمشتكى به والشهود، وذلك قبل أن تتم إحالة الإجراءات المسطرية المنجزة في الموضوع على العدالة".

كما أظهرت مراجعة السجلات الممسوكة لدى قاعة القيادة والتنسيق بمدينة الرباط، يضيف ذات البيان "أن الشخص الذي يظهر في شريطكم المرجعي اتصل بالرقم الهاتفي لشرطة النجدة ليلة 18 و19 شتنبر الجاري، للتبليغ عن تعرضه للسب والشتم من طرف نفس الشخص، حيث تم من جديد فتح بحث تمهيدي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، ودعوة المشتكي إلى التقدم إلى مصلحة الشرطة من أجل ترسيم تصريحاته في محضر قانوني".

وأوضحت ولاية أمن الرباط إنها "تدحض المزاعم التي تشير إلى تقصير مصالح الشرطة في معالجة شكايات السكان حول هذا الموضوع"، وتؤكد ب"أن جميع الشكايات التي قدمها طرفا هذه القضية، بما فيها تلك التي سجل المشتكى به في مواجهة باقي الأطراف، جرى البحث فيها دونما إخلال بما تمليه الضوابط القانونية والإدارية المعمول بها في هذا الصدد".

مجموع المشاهدات: 6374 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | احمد
كفى كذبا
كفى وكفى ثم كفى متى كانت مصالح الشرطة تتفاعل مع شكايات المواطنين . الشرطة تعرف المجرمين واحدا واحدا ولا تتدخل ، تعوزنا الوسائل والتقنيات وتحمل المسؤولية ، والتفريق بيت العمل والجانب الشخصي والاهواء، فعندما تتحدث الى موظف اداري وتتحداه بالقوانين يزبد ويرغي وهذا هو عيبنا ، وخاصة في سلم الشرطة . فهم يتعاملون فقط مع من هم اعلى منهم مرتبة في الرتبة او اصحابهم في الوظيفة او من يدفع لهم .
مقبول مرفوض
0
2020/09/26 - 11:09
2 | سليم
يا للعجب
هذا دليل قاطع على تقصير ولاية الأمن في التفاعل مع الشكاية.. وبلا كذب و لا لف او دوران..متى كانت عندنا في المغرب قضية يكون فيها الاعتداء و التهديد...يكون البحث سري...واش هاذو رجال قانون ...او غ جاب ليهم راسهم...
مقبول مرفوض
0
2020/09/26 - 01:56
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة