الرئيسية | سياسة | حديث عن قرب الإفراج عن الزميل "سليمان الريسوني"

حديث عن قرب الإفراج عن الزميل "سليمان الريسوني"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حديث عن قرب الإفراج عن الزميل "سليمان الريسوني"
 

أخبارنا المغربية:الرباط

من المرتقب أن يتم الإفراج قريبا عن الصحفي "سليمان الريسوني"، المعتقل على خلفية تهم جنسية تتعلق بالاغتصاب.

وقال مصدر مطلع للموقع، إن الإفراج عن الصحفي المعتقل أصبح مسألة وقت لا غير، حيث تنتظر الجهات المعنية الفرصة أو المناسبة المواتية للإعلان رسميا عن إطلاق سراح "الريسوني".

وفي رده عن سؤال للموقع، حول كيفية وسياق الإفراج عن الصحفي المذكور، أوضح المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن مسطرة العفو هي السبيل الوحيد للإفراج عن الصحفي المعتقل.

بالمقابل، نفى مصدر حكومي اتصل به الموقع صحة الأنباء المتداولة حول قرب إطلاق سراح الصحفي "سليمان الريسوني".

وأكد ذات المصدر، أن الحكومة لم تتداول في هذا الملف، ولم يطرح أبدا على طاولة النقاش، مشددا على أن الحكومة لا علم لها بكل هذه "الشائعات".

للإشارة، فالزميل "سليمان الريسوني" جرى توقيفه يوم الجمعة 22 ماي الماضي، للتحقيق معه حول تهمة "هتك العرض بالعنف والاحتجاز" في حق شاب مغربي مثلي، ومازال الاعتقال مستمرا إلى اليوم؛ رغم مطالبة دفاعه بالمتابعة في حالة سراح.

مجموع المشاهدات: 10464 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 |
ان كان فعلا هناك اطلاق سراحه بالعفو فسيكون يوم 20 غشت حسب رأيى المتواضع .
مقبول مرفوض
0
2020/08/09 - 12:44
2 | مواطن
تهمة
تهمته ثقيلة جدا لان الامر يتعلق باغتصاب و مثلية

لا أعتقد أنه سيفرج عنه
مقبول مرفوض
-1
2020/08/09 - 08:33
3 | ضمير الغائب
سجين الرأي
إن المغاربة لم يثقوا قط في نظامهم القضائي حيث يتم التلاعب به من قبل القصر والأثرياء والشركاء الأقوياء. هذا الرجل لم يرتكب أي خطأ سوى التعبير عن وجهة نظر مختلفة تنتقد من حالفهم الحظ في أن يكونوا مسؤولين عن إدارة الدولة. يحتاج هو وغيره من الصحفيين إلى إطلاق سراحهم دون توجيه تهم إليهم. وأولئك الذين وضعوه في السجن يجب أن يحاكموا هم أنفسهم لانتهاكهم حقوق الإنسان.
مقبول مرفوض
2
2020/08/09 - 10:37
4 | مغربي روفولي،
العفو بيد التماسيح والعفاريت
تعز من تشاء وتذل من تشاء .تسجن من تشاء .وتععععععععع عفو عن المجرمين .
العفو ياتي بعد طلبه الذي يعني اقرار المطالب بالعفو بالجريمة التي من اجلها تم الحجر على حريته. وهذا من سابع المستحيلات تخبط في كل المجالات عشوائية في التسير . ضبابية في الولاءات (السعودية/قطر)(أميركا/روسيا/الصين)مديونية فاقت كل الحدود السفينة تغغغغغرق والجميع يصفق.

ملاحظة في 2013 نفى القصر الملكي علمه بالعفو على المغتصب العميل المخابراتي العراقي الاصل. الفضيحة التي وصلت الى العالمية .
مقبول مرفوض
1
2020/08/09 - 10:38
5 | السكوري
لا يمكن ان يكون هناك عفو الا بعد ان يدان من طرف المحكمة . والسيد ما زال بريئا الى حد الان .
مقبول مرفوض
0
2020/08/09 - 01:42
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع