الرئيسية | سياسة | هل ستكون جولة "ستيفان دي ميستورا" بداية نهاية النّزاع المفتعل حول الصّحراء المغربيّةّ؟

هل ستكون جولة "ستيفان دي ميستورا" بداية نهاية النّزاع المفتعل حول الصّحراء المغربيّةّ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هل ستكون جولة "ستيفان دي ميستورا" بداية نهاية النّزاع المفتعل حول الصّحراء المغربيّةّ؟
 

أخبارنا المغربية- ياسين أوشن

يرى طارق أتلاتي، رئيس المركز المغربي للدراسات والأبحاث الاستراتيجية، أن زيارة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية "تؤشر على بداية نهاية هذا النزاع المفتعل"، مشيرا إلى أن "ديميستورا بدأ هذه الجولة بعنوان: نهاية مسرحية رديئة، أشرف على إخراجها النظام الجزائري طيلة عقود، لم يعد يؤمن بها سوى الأغبياء والمأجورين".

وتابع أتلاتي، خلال حلوله ضيفا على برنامج "وجها لوجه" الذي تبثه قناة "فرانس24"، أن "هذه الجولة تأتي في ظل سياق مختلف بمحددين أساسيين؛ الأول يتجلى في كون قواعد الاشتباك على الأرض تغيرت انطلاقا من  تحرير معبر الكركرات لصالح العالم بأسره؛ الثاني يكمن في كون مقومات الدبلوماسية المغربية تغيرت أيضا".

رئيس المركز المغربي للدراسات والأبحاث الاستراتيجية أضاف أن "قرار 02-26 الصادر عن الأمم المتحدة تحدث عن المملكة المغربية 5 مرات وعن الجزائر 5 مرات كذلك"، معتبرا أن الجارة الشرقية هي الطرف الرئيس في هذا النزاع المفتعل"، كاشفا أن "الكيان الوهمي 'البوليساريو' مجرد أداة وظيفية في أجندة النظام الجزائري".

واستدرك أتلاتي بالقول إن "الجزائر دفعت البوليساريو إلى إصدار بيان تعلن فيه عن تحللها من قرار 1991 المرتبط بوقف إطلاق النار"، مبرزا أن "البند الأول من القرار المذكور يعتبر في هذه الحالة أن البوليساريو خارج أي نطاق لأي تسوية سلمية؛ ما معناه أن 'الكيان الوهمي' مجرد ميليشيات عسكرية تحتجز الساكنة في منطقة تندوق".

 

تجدر الإشارة إلى أنه من المرتقب أن يزور "ستيفان ديميستورا"، لأول مرة بعد تعيينه منذ قرابة 3 أشهر، الصحراء المغربية ما بين 13 و19 يناير الجاري، وستشمل الجولة مبعوث الأمم المتحدة المغرب والجزائر وتندوف.

مجموع المشاهدات: 6306 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | يوسف بن تاشفين
مارق النظام الجزاءرية
وانا اشاهد برنامج وجها لوجه المقدم في القناة الفرنسية تبين لي من خلال ملامح وجه الموريتاني المنتمي المرتزقة لمدريد بشرتي البشير انه فقد تلك الروح المصطنعة منذ عقود حيث كان دوما يطبل بمفرده عبر عدة قنوات لاطروحة النظام الجزاءري ومرتزقتها المصطنعة ..هذا الموريتاني احس بالفشل الذريع هو ونظام المرادية كبرانات فرنسا التي يمثلها وانهزموا هزيمة نكراء تاريخية
مقبول مرفوض
8
2022/01/13 - 07:36
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة