الرئيسية | قضايا المجتمع | محتجون مغاربة تنديدا بمجزرة نيوزيلندا يتساءلون عن غياب فعاليات حقوقية تدافع عن قضايا "أقل شأنا" (فيديو)

محتجون مغاربة تنديدا بمجزرة نيوزيلندا يتساءلون عن غياب فعاليات حقوقية تدافع عن قضايا "أقل شأنا" (فيديو)

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
محتجون مغاربة تنديدا بمجزرة نيوزيلندا يتساءلون عن غياب فعاليات حقوقية تدافع عن قضايا "أقل شأنا" (فيديو)
 

أخبارنا المغربية - عبد الرحيم مرزوقي

نظمت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، مساء اليوم السبت 16 مارس الجاري، وقفة احتجاجية بساحة محمد الخامس بالدار البيضاء ، للتنديد بالهجوم الإرهابي الدموي الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا.

وجاء في تصريح عبد الصمد فتحي رئيس الهيئة لـ"أخبارنا"، أنها تدين الحادث الإرهابي الغاشم الذي خلف حوالي 50 قتيلا من المصلين داخل المسجدين ، كما تقدمت بأحر عبارات المواساة والتضامن لعائلات وذوي الضحايا، سائلة العلي القدير أن يتقبلهم عنده من الشهداء، مناشدة الدولة النيوزلندية بضرورة معاقبة الجناة.

وأضاف فتحي "يؤسفنا أن بعض الفعاليات الحقوقية بالمغرب وخارجه ، تتفاعل مع أبسط الأحداث التي تعرف انتهاكات لحقوق الإنسان ، لكن عندما يتعلق الامر بحدث يسقط فيه العشرات من المسلمين، نجد أن التفاعل يكون محتشما وباهتا مقارنة مع قضايا أخرى".

وأضاف أنه " يتم التعاطي مع حقوق الإنسان بمزاجية ، تطبق فيها سياسة الكيل بمكيالين ، ونحن ندعو الى التعامل مع الإنسان ومع كرامته بنظرة واحدة كيفما كانت عقيدته وانتماءه".

وموازة مع ذلك ، نظمت فعاليات أمازيغية بساحة الأمم المتحدة وقفة صامتة تضامنا مع شهداء نيوزلاندا.

 

مجموع المشاهدات: 3932 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (2 تعليق)

1 | مهاجر
النفاق
أصحاب فرنسا و دوزيم والمنافقين الذين اشعلوا الشموع على شارلي ايبدو غائبين
مقبول مرفوض
0
2019/03/17 - 08:48
2 | مغربي أصيل
مغربي
انا لله و انا اليه راجعون رحم الله الشهداء الدين سقطوا في المجزرة الإرهابية ، فعالية الحقوقية اختصصاتها هي الدفاع عن المجرمين في الترفيه والتطبيب و عدم تطبيق فيهم حق الاعدام والتخفيف من العقوبات على حساب الضحاية .اللهم آمين وطني العزيز من كل مكروه يارب.
مقبول مرفوض
0
2019/03/17 - 02:03
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع