الرئيسية | قضايا المجتمع | مواطنون يقبلون على شراء المسابح البلاستيكية في ظل الحجر الصحي وإغلاق الشواطئ

مواطنون يقبلون على شراء المسابح البلاستيكية في ظل الحجر الصحي وإغلاق الشواطئ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مواطنون يقبلون على شراء المسابح البلاستيكية في ظل الحجر الصحي وإغلاق الشواطئ
 

أخبارنا المغربية ــ نوفل العمراني

ازدهرت في الآونة الأخيرة تجارة المسابح البلاستيكية الصغيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بالتزامن مع ارتفاع درجة الحرارة. 

ودفع الحجر الصحي بالعديد من المواطنين لشراء هذا النوع من المسابح من أجل أطفالهم المحرومين من ارتياد الشواطئ والمسابح العمومية والحدائق العمومية في هذه الفترة، بفعل حالة الطوارئ التي يعيشها المغرب، بسبب ظرفية كورونا. 

وتلف حالة من الغموض فترة ما بعد رفع الحجر الصحي المحتمل 10 يونيو المقبل، خاصة فيما يتعلق بإمكانية سماح السلطات للمواطنين بالسفر وممارسة بعض الأنشطة الرياضية والترفيهية من قبيل السباحة . 

 
مجموع المشاهدات: 10068 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (7 تعليق)

1 |
سبحان الله، وهل الاستجمام والذهاب إلى الشواطئ
اصلا من الضروريات؟ إذا كانت كورونا منعت الاختلاط والتعري في الشواطئ بإذن الله فلماذا هذا العناد. اتقو ا الله
مقبول مرفوض
-1
2020/06/04 - 06:50
2 |
بما أن الفيروس لا يتأثر بالماء فلماذا نغامر بانفسنا و باولادنا بالسباحة في البحر او في مسابح المنتجعات حيث يكون الاختلاط داخل نفس الماء. تحلوا بالصبر حتى تمر هذه الجائحة و يتوصل العلماء الى لقاح.
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 07:52
3 | Said.f.
Réflexion
Je pense que c pas une bonne idée...surtout qu'on a besoin de chaque goute d'eau vu la sécheresse et surtout il faut pas oublier que nos frères dans d'autres regions et endroits
connaissent une pénurie sévère, et un manque effrayant d'eau potable alors que la saison d'été est tres proche .i
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 08:02
4 |
البلاد كحلة زحلة بالقحط و الجفاف الدواور مالاقين الما يشربوه و بنادم بغا يدير بيسين فدارو باش يخشي فيه كسدتو الخانزة حيث حاس بالصهد مسكين و تقاو الله راه بلادنا من الدول الكبيرة المهددة بشح الماء راه لكا ما تشربو تقدرو متجبروهش خاصة ان السنة الاسثتناءية هي المطيرة و السنة العادية هي السنة الجافة .
مقبول مرفوض
1
2020/06/04 - 08:44
5 | مراد
الخطوة الأولى:نعم للخروج والتنزه، لا للشواطئ و السباحة
الخطوة الأولى بعد 10 يونيو:السماح بالخروج للتنزه وممارسة الرياضة خاصة للأطفال، أما الشواطئ و السباحة نتركها للخطوة الثانية بعد 15 يوليوز.
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 08:45
6 | Said.f.
Réflexion
Je pense que c pas une bonne idée...surtout qu'on a besoin de chaque goute d'eau vu la sécheresse et surtout il faut pas oublier que nos frères dans d'autres regions et endroits
connaissent une pénurie sévère, et un manque effrayant d'eau potable alors que la saison d'été est tres proche ..ne gaspillez pas de l'eau s.v.p
مقبول مرفوض
1
2020/06/04 - 09:09
7 | صحراوي
ميكا
اشهار في غير وقته .بدا الانتهازيون والسماسرة ومصاصي الدماء.
مقبول مرفوض
0
2020/06/05 - 12:06
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع