الرئيسية | حوادث وقضايا | قضية السطو المسلح على صيدلية بمارتيل...هوية الجاني تفاجئ المحققين

قضية السطو المسلح على صيدلية بمارتيل...هوية الجاني تفاجئ المحققين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
قضية السطو المسلح على صيدلية بمارتيل...هوية الجاني تفاجئ المحققين
 

أخبارنا المغربية :سعيد المهيني

كما تطرقنا إلى ذلك في خبر سابق عصر اليوم، أقدم شخص يحمل سيفا على مهاجمة صيدلية تزامنا مع صلاة الجمعة، حيث نجح في السطو على ما يوجد بها من أموال أمام ذعر وتوسلات المستخدمة الخائفة، إلا أن صرخاتها نجحت في تنبيه المواطنين الذين تمكنوا من محاصرة الجاني وتقديمه للشرطة.

ما أثار دهشة المحققين خلال الاستماع إلى المجرم هو هويته، حيث اكتشفوا أن المتهم يعمل في صفوف القوات المساعدة بمدينة السمارة، وحل بمارتيل لأسباب لم يتم الكشف عنها بعد.

هذا وقد تمت إحالة الجاني على النيابة العامة من أجل تعميق البحث معه في المنسوب إليه.

مجموع المشاهدات: 33329 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (8 تعليق)

1 | أدونيس
شعب الغيطة
في آخر المطاف سيكتشفوا أن أمه مصابة بالسرطان وسيتعاطف معه شرديمة من الجهلاء ويبررون فعلته الشنيعة ويضعون رقم هاتف عائلته على وسائل التواصل الاجتماعي لجمع التبرعات. ( اللهم هذا منكر )
مقبول مرفوض
8
2019/04/19 - 09:35
2 | abdelkader
يجب على المسؤولين الكبار أن يفكروا مليا لتفادي الأخطاء المرتكبة من طرف ثلت من المسؤولين الصغار.
مقبول مرفوض
0
2019/04/19 - 09:55
3 | يوسف
الهاوية
هادشي راه كايبكي بدموع حارة ملي كتشوف جندي او مخزني كايشفر عوض ان يكون في وضعية شبه مريحة لمزاولة مهامه نجده يلعب دور اللص وما تقمص هذا الدور الا لعوزه و فقره المذقع هذا الحادث يفكرني في واقعة مماثلة في التسعينات ومختلفة في الانتماء المهني للجاني والاسباب واحدة فقد كان عنصر او اكثر يختبئون فوق شجرة ويفاجؤون المارة وسرقتهم لكن لكل بداية نهاية توقف سائق طاكسي ليجد نفسه محاصر من شخصين او اكثر فما كان منه الا ان انطلق بسيارته ليصدم احدهم المصاب الذي كان يرتدي زي أخضر بكتفية حمراء وبعد التحقيق اهتدوا الى مجموعة من افراد الحرس الملكي تقوم بنفس الشيء مستغلين ضعف الانارة او انعدامها لمهاجمة كل من مر بذلك المكان...
مقبول مرفوض
2
2019/04/19 - 10:06
4 | Papa40
من هنا یومین غادی یخرج واحد الفیدیو یقولو محتاج الفلوس بحال کیف ماوقع فی طنجه وکلشی یتعاطف. معاه مرضتونا لي دار الذنب یستاهل العقوبه دابا سهالت فی المغرب معندیش باش نخلص الکرا نمشی نخون بنکه معندیش باش نعید نخون حولی ودیما هاز جنویا نکریسی بها وفیقو هاز جنوی یقدر ای وقت یضرب بها ای واحد خسر لیه وجهواو یقتلو
مقبول مرفوض
2
2019/04/19 - 10:26
5 |
شفار تسلل الى صفوف الامن وحشا رجال القوات المساعدة واش يسرقو وهادشي مسألة عادية شفار دخل غلط للمخازنية
مقبول مرفوض
1
2019/04/20 - 12:50
6 | عبدالله
المغرب ﻻتستغرب
...أمثال هذا المخزني في المجتمع كثيرون وأنا مع الحكم بالسجن عليه بالمؤبد إذا أمكن ...ﻷن توقيت ارتكابه الجريمة وقت صﻻة الجمعة والمكان هو صيدلية حيث يقتني المرضى الدواء ويستغل تواجد إمرأة بمفردها ..تنم عن انعدام المروءة واﻹنسانية وقلة التربية وخرق القانون واحترام بذلة القوات المساعدة لهذا المجرم...فحاله أحسن من الكثيرين اﻷجرة+الرعاية الطبية العسكرية (فابور)+ التقاعد+التعويضات....+وتدابر طالع واكل نازل واكل...عاد زايد يسرق ...إوا الله يلعن لمايحشم..لم يحترم أحدا ﻻ الدين وﻻ الوطن وﻻ الملك...إيوا انتما حكمو عليه شنو كيستحق
مقبول مرفوض
0
2019/04/20 - 12:52
7 |
لا جدال في أن محاول السطو على بنك طنجة، قام بفعل يجرمه القانون وبالتالي، فالفاعل معرض لما ينص عليه القانون الجنائي في هذه الحالة والحالات المشابهة.
الأمر لا يتعلق بترير الفعل اامدان الذي أقدم عليه الشاب، كما لا يمكن تبرير وصف " شرذمة الجهلاء" الذي تكرم به مراسلكم أدونيس، (رقم 1)، على مجموعة المتضامنين مع الشاب أحمد، من باب الإنسانية، واعتبارا لكون الدافع لارتكابه جريمة محاولة السطو على الوكالة البنكية راجع إلى حالة البؤس التي تعيشها أسرته، وعجزه عن توفير الملايين التي يتطلبها مرض السرطان الذي ينخر جسم والده، من مدخول تافه يتقاضاه من عمله في بعض مقالع الناحية.
الولد ضحية من ضحايا المجتمع الذي لا يوفر شروط الحياة الكريمة لكافة أبنائه ، والدولة التي لا تحقق مبدأ المساواة في الحقوق والواجبات، و بالتالي فإنه لا يوجد ما يمنع "شرذمة الجهلاء" من ابداء مشاعر التضامن مع هذا الشاب الذي لو وجد والده سريرا في مسششفى من مستشفياتنا المنكوبة، وعملا يوفر له ولأسرته حياة كريمة، لما جالت بخاطره قط، فكرة الحصول على المال، بالطريقة ذاتها لإنقاذ والده الذي يحتاج لأدوية مكلفة.، خاصة والولد معروف باستقامته وجديته ويسلوكه القويم، بشهادة جيرانه وكافة سكان جواره..
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي القدير
عزيز كنوني
Tanger Cosmopolite
مقبول مرفوض
0
2019/04/20 - 01:45
8 |
ليس من القوات المساعدة هذا شخص كان يعمل ضمن القوات المسلحة الملكية . تم طرده من العمل كان يعمل في سمارة اي شطر الجنوب
مقبول مرفوض
0
2019/04/20 - 12:20
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع