الرئيسية | حوادث وقضايا | مراهق مغربي ينجح في "الحريك" إلى ألميريا الإسبانية لكن نهاية مأساوية كانت في انتظاره بعد وصوله

مراهق مغربي ينجح في "الحريك" إلى ألميريا الإسبانية لكن نهاية مأساوية كانت في انتظاره بعد وصوله

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مراهق مغربي ينجح في "الحريك" إلى ألميريا الإسبانية لكن نهاية مأساوية كانت في انتظاره بعد وصوله
 

أخبارنا المغربية : علاء المصطفاوي

لم يكتب لفرحة شاب مغربي في مقتبل العمر أن تكتمل بعدما خاض مغامرة حقيقية نجح خلالها في الوصول إلى ميناء ألميريا الإسبانية مختبئا في سطح شاحنة لنقل البضائع انطلقت من ميناء مليلية المحتلة.

وبعدما اعتقد الشاب المغامر أن كل شيء قد مر بسلام وأن وحلمه في الوصول إلى الجانب الأوروبي قد تحقق بعد رسو الباخرة، فقد توازنه وسقط بشكل مروع خلال مغادرة الشاحنة للباخرة.

وقالت مصادر إعلامية إسبانية أن الشاب فارق الحياة على الفور بعدما اصطدمت رأسه بقوة بأرضية الميناء.

مجموع المشاهدات: 21437 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (16 تعليق)

1 | libre
libre
ذنوبك على حمادي.
الله يرحمو و ياخد الحق من الضالمين
مقبول مرفوض
14
2019/11/13 - 09:54
2 | نبيل
لاحول ولا قوة الا بالله
دمه معلق في رقبتك كل مسؤول صغيرهم قبل كبيرهم
مقبول مرفوض
12
2019/11/13 - 10:00
3 | Allah oakbar 3la lisarqo lblad
الله ياخذ الحق
اي واحد مسؤول في هاد للبلاد غدا يوم القيامة يسأل على الناس لراها تموت في سبطرات في البحر ابلفقسة... الله اعطيكوم في الدنياالمرض افالاخرة جهنم ياربي
مقبول مرفوض
11
2019/11/13 - 10:00
4 | بهلول
شهيد الرزق
الأعمار بيد الله عز وجل.الاقدار والقضاء الالاهي يتحكم في مسيرة وتواجد الانسان فوق تراب هذه البسيطة التي سيغادرها يوما ما احب أو كره دون سابق علم.يقول الإمام علي ع /لكل امرؤ ملكان يحفضانه فإذا حلت ساعته خليا بينه وبين قدره
كما قال ع /لا ينفع حذر من قدر
ويقول العلي العظيم/لا تعلم نفس ماذا تكسب فدى ولا تعلم نفس بأي ارض تموت/صدق الله العلي العظيم.
رحمه الله واسكنه الفردوس الاعلى
ويبقى الفقر و قلة الزاد والظلم والجور والاستبداد يصادرون ابناء هذا الوطن المساكين الباحثين عن لقمة عيش أو بصيص امل في الرزق خارج هذه الديار الموحشة التي لا ترحم.
يرحم الله هذا الفتى والهم ذويه الصبر والسلوان وان لله وانا اليه راجعون
كلنا سيرحل. اتقوا الله في انفسكم. فما الموت ببعيد
مقبول مرفوض
9
2019/11/13 - 10:02
5 | مجهول
موت
سير الله ياخد في الحق يالي وصلت المغرب لهاد الحاله الى يوم الدين يا فرنسا
مقبول مرفوض
6
2019/11/13 - 10:56
6 | الشريف
الله يرحم...ان لله وان راجعون ...ا
مقبول مرفوض
6
2019/11/13 - 11:27
7 | omar
الشباب المغربي ضائع والعصابة في الرباط ليست معنية بهذه الكارثة ؟ ثم هذه الحكومة الفاشلة 9 سنوات دمرت البلاد والعباد من استفد في 9 سنوات هم وزراء البجيدي اصبحوا أغنياء ؟ اما الشعب اصبح في كارثة
مقبول مرفوض
8
2019/11/13 - 11:32
8 | معلق
الله ارحمك اخويا ويرحم كل مغربي مات فلحريگ.
مقبول مرفوض
6
2019/11/13 - 12:40
9 | مواطنة
حسبنا الله ونعم الوكيل
انا لله وانا اليه راجعون، الله يحسن العوان لمميمتو و ذويه هو مسكين بغى يهاجر ربما لتحسين وضع عائلته و من بعدها هو و لكن ما شاء الله و ما قدر فعل......اللهم اغفر لنا و له.
مقبول مرفوض
6
2019/11/13 - 12:44
10 | amagay
البلاد داوها العريبوش .
لن تنالو الحرية والكرامة حتى تستعيدوا هويتكم وتحكموا انفسكم بأنفسكم ، النظام العروبي يحمل أحقاد لهذا الوطن ولشعبه وهويته ، نظام ليس منا ولسنا ولن نكون له عبيد .
مقبول مرفوض
7
2019/11/13 - 01:12
11 | احمد
مؤلم
شيء محزن انترى شبابا في مقتبل العمر يغامر بحياته من اجل مستقبل مجهول..!؟ الم يان للدين يتشدقون بالعيش الكريم للمواطن، من سكن وصحة وتعليم ان يستحيوا ام ان هذا البلد كل يعيش على ماسات الاخيرن الذين لا حيلة لهم.
مقبول مرفوض
6
2019/11/13 - 01:37
12 | مغربي حر
طاحت الصمعة علقو الحجام
ذنوبه في رقبة والديه، الذين لم يتفانوا في تدريسه و تعليمه، وليس ولد ولوح للزنقة، وقولوا الملك أو الدولة هما السبب. يجب على الناس أن يتحملوا مسؤولياتهم أولا قبل تحميل الدولة، حبوب منع الحمل و كذلك جميع أنواع منع الحمل متوفرة و بالمجان، والناس ماذا أرادوا، باراكا باراكا باراكا،راكوم عيقتوا على الدولة، سيروا شوفوا الدول ديال أفريقيا و أمريكا اللاتينية و آسيا و شوفوا الفقر المدقع ديال بصح، المغرب كلشي أراد سيارة فارهة و فيلا بدون تعب.
مقبول مرفوض
-5
2019/11/13 - 03:04
13 | محمد أحمد المختار
موت المراهق الحارة إلى الميريا
التعاليق والردود تدل على جهل أصحابها واميتهم وتعلقهم بالماديات وتواكلهم(بالأمس كان الأسلاف يقطعون إلى الضفة الاخرى من أجل نشر الد؛ين الاسلامي؛واليوم الخلف يرغب في الوصول إلى هذه الضفة وكأنها الفردوس المنشود(لو تركنا المادة وتشبتنا بالأخلاق وتعلقنا بالوطن كما يجب لرزقنا في هذا الوطن الذي كان بالامس يسيل له لعاب الافرنجة والإسبان وغيرهم.
مقبول مرفوض
-5
2019/11/13 - 03:10
14 | المغرب قبل كل شيء
بلج
المغاربة دائما الآخر هو المسؤول أما ان يتحملوا مسؤوليتهم فهذا لا يحدث.
مقبول مرفوض
-3
2019/11/13 - 03:43
15 | سعيد الحريزي
اصطادوا بعيدا
الى الذين يحملون الدولة الوزر الكامل ليس كل من يرمي بنفسه الى التهلكة مظلوم حيري بهذا الفتى ان يكمل تعليمه ويتشبث بالامل فالله عزوجل لايضيع اجر عامل ولكن الكل يريد ان يتساوى في الرزق ويبحث عن المال باقل تكلفة رحمك الله ابني فذنبك يتحمله والديك اولا تم الدولة تانيا
مقبول مرفوض
-5
2019/11/13 - 05:48
16 | سعيد الحريزي
اصطادوا بعيدا
الى الذين يحملون الدولة الوزر الكامل ليس كل من يرمي بنفسه الى التهلكة مظلوم حيري بهذا الفتى ان يكمل تعليمه ويتشبث بالامل فالله عزوجل لايضيع اجر عامل ولكن الكل يريد ان يتساوى في الرزق ويبحث عن المال باقل تكلفة رحمك الله ابني فذنبك يتحمله والديك اولا تم الدولة تانيا
مقبول مرفوض
-6
2019/11/13 - 05:48
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع