الرئيسية | حوادث وقضايا | في واقعة مأساوية.. هكذا وضع حصان حدا لحياة طفل نواحي سطات

في واقعة مأساوية.. هكذا وضع حصان حدا لحياة طفل نواحي سطات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
في واقعة مأساوية.. هكذا وضع حصان حدا لحياة طفل نواحي سطات
 

أخبارنا المغربية: محمد الميموني

تناقلت مصادر محلية متطابقة، خبرا مؤلما مفاده أن طفلا يبلغ من العمر ثمان سنوات، قد فارق الحياة يوم أمس الاثنين، بعدما سحله حصان لمسافة تزيد عن الكيلومتر، نواحي مدينة سطات.

واستنادا لذات المصادر دائما، فإن المعطيات الأولية تشير إلى أن الحبل المربوط برقبة الحصان، قد التف حول يد الطفل بشكل عرضي ولم يستطع إفلاته، ليقوم (الحصان) بجر الضحية لمسافة تزيد عن  الألف متر، منهيا حياته في الحال.

 

هذا وقد تم الاحتفاظ بجثة الطفل في مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بسطات، تمهيدا لإخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة.

مجموع المشاهدات: 10285 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (8 تعليق)

1 | دودي
ظلم الطبيعة
في كل مرة أزداد قناعة بعشوائية القدر وان هذا القدر ليس له مسير وخاصة بعد موت الطفل ريان ومجاعة أطفال العالم والامراض التي تصيبهم وموتهم في الحروب. قدر عشوائي في كل تفاصيله
مقبول مرفوض
-41
2022/05/17 - 09:20
2 | ادام
القدر
إنا لله وإنا إليه راجعون إلۍ صاحب التعليق عن عشوائية أسأل الله لك الهداية وأن يريك الحق حقا وإتباعه والباطل باطلا وإجتنابه
مقبول مرفوض
2
2022/05/18 - 09:16
3 | نور الدين
ردا على دودي
يا دودي إن الدودة ذلك المخلوق الضعيف هي أفضل منك فهي تؤمن بقضاء الله وقدره خيره وشره وتسبح لله وهي من ستتغذى على جثتك عندما تموت لكي تنقي البيئة من عفونتك .
مقبول مرفوض
2
2022/05/18 - 09:49
4 | أحمد
إلى المعلق 1
معنى كلامك انت ايضا عشوائي في كل شيء حتى في تفاصيل حياتك و تفكيرك...
مقبول مرفوض
1
2022/05/18 - 09:57
5 | طارق
إلى صاحب التعليق رقم واحد
إنه قدر وقضائه يا صديقي وله في موت الطفل ريان وموت هذا الطفل حكمة بالغة لا يعلمها إلا هو، أما بالنسبة للمجاعة والأمراض التي تصيب القوم فالدنيا لا تساوي عند الله جناح بعوضة وذلك تطهيرا لهم من كل الذنوب والخطايا ولن تعرف ذلك إلا عندما نحاسب أمام الله وتجد من تعذب في الدنيا يتنعم في جنات الخلد عرضها كعرض السماوات والأرض لا يموت فيها أبدا نعيم أبدي، أما الدنيا فهمها ساعة خلقنا للعبادة والطاعة والعمل الصالح
مقبول مرفوض
3
2022/05/18 - 10:56
6 | المستضعف
حق المسلم على المسلم
ان لله ما أخذ وله ما اعطى وكل شيء عنده باجل مسمى /فالتصبروا والتحتسبوا.... وما كان لنفس ان تموت إلا بإذن الله كتابا مؤجلا.... اعظم الله أجركم وأحسن عزاءكم وغفر لميتكم
مقبول مرفوض
4
2022/05/18 - 11:30
7 | Oubarkouk ali
كل شيء بامر الله سبحانه وتعالى
يجب ان نؤمن بالخير وشره ونحن ولله الحمد مسلمون
مقبول مرفوض
1
2022/05/18 - 12:59
8 | صبرينا
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
ردا على تعليق الأخ دودي يا أخي انه القدر المؤمن هو من آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله والقدر خيره وشره ولا يرد القدر "شره" الا الدعاء والصدقة والحكمة عند ربنا وهذا الطفل والطفل ريان وغيرهم عمرهم قصير وقد انتهى كما كتب لهم وهم لا زالو في بطون أمهاتهم في اليوم 120 وأدعوك أخي قراءة حكاية سيدنا موسى مع سيدنا الخضر والحكمة منها لما قتل سيدنا الخضر الغلام بدون سبب ..قد وردت في سورة الكهف
مقبول مرفوض
2
2022/05/18 - 02:41
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة