الرئيسية | ركن المرأة | "ليمون الكافيار" يدخل عالم صناعة مستحضرات تجميل البشرة

"ليمون الكافيار" يدخل عالم صناعة مستحضرات تجميل البشرة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
"ليمون الكافيار" يدخل عالم صناعة مستحضرات تجميل البشرة
 

اكتشف العلماء خصائص جديدة لفاكهة استرالية من شأنها أن تحارب التجاعيد، و تعرف هذه الثمرة باسم "ليمون الكافيار"  أو"أصابع الليمون" تشبه حباتها الأصابع، كما تشبه ثمارها الداخلية حبوب بيض السمك "الكافيار".  لتدخل هذه الفاكهة بخصائصها الفريدة إلى صناعة أحدث مستحضرات التجميل، التي يحلم بها العديد من الأشخاص الذين يسعون إلى محاربة التجاعيد و التخلص منها.

ومن المقرر أن تصل كريمات الوجه الجديدة المستخلصة من هذه الفاكهة الأسترالية إلى الأسواق قريبا.

والسر الذي يكمن وراء أهمية وفعالية هذه الثمرة في مكافحة التجاعيد أنها تحتوي على نسبة عالية من فيتامين سي الذي يعرف بأهميته بتقليل ومحاربة ظهور التجاعيد، أكبر بـ 44 مرة من الكمية الموجودة في العنب البري. بحسب ما نشره موقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

تساعد النسبة المركزة من فيتامين سي في ليمون الكافيار على زيادة إنتاج الكولاجين في البشرة كما يساعد على شد البشرة وتماسكها. إضافة إلى تمتعه بخصائص قوية مضادة للأكسدة ومضادة للميكروبات. وتساهم الحموضة الطبيعية للثمرة في تخفيف تصبغات الجلد ومنع ظهور البقع الداكنة والتخلص من الجلد الميت، كما تحافظ على  رطوبة البشرة وتحارب شحوبها الذي قد يكون ناتجاً عن التقلبات في مستويات الهرمونات أثناء الحمل.

وتعتبر أصابع ليمون الكافيار التي تعرف أيضاً باسم "جوهرة الثمار"-نظراً لحبيباتها التي تشبه اللآلئ - من الفاكهة الأصلية التي تنمو في الغابات المطيرة شبه الاستوائية في أستراليا ونيوزيلندا، وقد كانت مصدراً هاماً للغذاء والدواء لسكان أستراليا الأصليين منذ آلاف السنين. بحسب ما نشره موقع "هيلث بينيفتس تايمز".

 

مجموع المشاهدات: 337 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

dw

أقلام حرة