الرئيسية | دولية | الحدود التونسية ستفتح قريبا لاستقبال السياح

الحدود التونسية ستفتح قريبا لاستقبال السياح

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الحدود التونسية ستفتح قريبا لاستقبال السياح
 

 

 تعتزم السلطات التونسية إعادة فتح حدود البلاد قريبا، لاستقبال السياح الأجانب، بعد أن أغلقت منذ منتصف شهر مارس الماضي بسبب جائحة كورونا، وفق ما أعلنه مسؤول تونسي اليوم الجمعة.

و أوضح المدير العام للديوان الوطني للسياحة في تونس، نبيل بزيوش، خلال منتدى نظم عن بعد حول السياحة الألمانية في تونس، أن الحدود التونسية ستفتح قريبا، لاستقبال السياح الألمان والأوروبيين والجزائريين وغيرهم.

وكشف المسؤول التونسي، أن المفاوضات جارية مع الأطراف الألمانية المعنية، من أجل فتح حدودها أيضا، مشيرا إلى أن جائحة كورونا أثرت على النشاط السياحي في تونس على غرار بقية بلدان العالم محدثة أزمة غير مسبوقة.

واعتبر بزيوش أن اطلاق البروتوكول الصحي للسياحة سيبعث برسالة طمأنة لكل وكالات الأسفار وللسياح، لاسيما أنه يضع جميع القواعد الصحية لضمان إقامة آمنة في تونس.

وذكرت ممثلة الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، سارة شويبك، من جهتها، أن الوكالة أطلقت "مشروع السياحة المستدامة" والذي يعمل على إنشاء منتجات سياحية جديدة تعتمد على السياحة الثقافية وسياحة الانشطة في الفضاءات المفتوحة.

وبينت المسؤولة، في هذا الصدد أن الهدف من ذلك هو تنويع المنتوج السياحي وتعزيز صورة تونس، وبالتالي زيادة مناصب الشغل وترسيخ مكانة قطاع السياحة في الاقتصاد التونسي.

ودعا ممثل المجموعة السياحية الألمانية "دير توريستيك"، فؤاد لجمي إلى تعزيز الترويج للوجهة التونسية، سواء في ألمانيا أو في أسواق أخرى.

كما أوصى بالعمل خلال هذه الفترة من أجل حل المشاكل الداخلية لأنشطة هذا القطاع، ووضع أهداف واضحة للسنوات القادمة وتصور الاستراتيجيات المناسبة.

وكان وزير السياحة والصناعات التقليدية التونسي محمد علي التومي، قد أعلن مؤخرا عن قرب الإعلان عن عدة إجراءات لدعم القطاع السياحي، خاصة وان القطاع وكافة الأنشطة المرتبطة به تحتاج إلى دعم مالي.

وتشير الدراسات والمؤشرات الاقتصادية إلى أن خسائر القطاع تتجاوز 6 ملايير دينار (أورو واحد يساوي 3,15 دينار) رغم أن المداخيل السياحية لسنة 2019 تجاوزت 9 ملايير دينار وهو رقم يعادل تقريبا مداخيل سنة 2010.

وأبرز الوزير التونسي أن عودة النشاط السياحي مرتبطة بنتائج الحجر الصحي الموجه، مشيرا إلى أن الوزارة ستطرح بروتوكولا صحيا خاصا بقطاع السياحة يهم كافة المتدخلين في القطاع من أصحاب الفنادق والمرشدين السياحيين والنقل وذلك طبقا لتوصيات المنظمة العالمية للصحة.

ويهدف هذا البروتوكول الى استعادة النشاط السياحي تدريجيا واستقبال زوار تونس في أحسن الظروف مع دعم السياحة الداخلية وسياحة القرب.

مجموع المشاهدات: 622 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع