الرئيسية | دولية | حداد وطني لثمانية أيام في كوت ديفوار بعد وفاة الوزير الأول

حداد وطني لثمانية أيام في كوت ديفوار بعد وفاة الوزير الأول

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حداد وطني لثمانية أيام في كوت ديفوار بعد وفاة الوزير الأول
 

أعلن الرئيس الإيفواري الحسن واتارا ، أمس الخميس ، عن حداد وطني لثمانية أيام على إثر وفاة الوزير الأول أمادو غون كوليبالي.

ويبدأ الحداد انطلاقا من اليوم الجمعة وينتهي في ال17 يوليوز الجاري.

وبحسب مرسوم لرئيس الدولة " فسيتم طيلة أيام الحداد تنكيس الأعلام الوطنية بكافة التراب الوطني وسفارات كوت ديفوار بالخارج ".

وفي ختام الحداد سيشع جثمان أمادو غو كوليبالي بمدينة كورهوغو مسقط رأسه بمنطقة بورو بشمال البلاد.

وتوفي أمادو غو كوليبالي مرشح الحزب الحاكم للانتخابات الرئاسية المقبلة ، عن سن يناهز 61 سنة .

وجاءت وفاة الوزير الأول الإيفواري بعد ستة أيام فقط من عودته من باريس حيث خضع لعملية جراحية على مستوى القلب.

مجموع المشاهدات: 1085 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع