الرئيسية | دولية | تداعيات انفجار بيروت ... المحكمة الدولية تؤجل النطق بالحكم في قضية اغتيال الحريري

تداعيات انفجار بيروت ... المحكمة الدولية تؤجل النطق بالحكم في قضية اغتيال الحريري

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تداعيات انفجار بيروت ... المحكمة الدولية تؤجل النطق بالحكم في قضية اغتيال الحريري
 

 

أعلنت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، اليوم الأربعاء، أنها ستؤجل النطق بالحكم في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، رفيق الحريري.

وذكرت وكالة “رويترز”، مساء اليوم الأربعاء، أن المحكمة قررت تأجيل النطق في المحاكمة المتعلقة بالتفجير الذي وقع في عام 2005، وأودى بحياة رفيق الحريري إلى 18 أغسطس/ آب الجاري، وذلك في أعقاب الانفجار الكبير الذي وقع في مرفأ بيروت أمس.

وكان من المقرر أن يصدر القضاة حكمهم، يوم الجمعة المقبل (7 أغسطس)، في القضية التي يُحاكم فيها أربعة أشخاص متهمين بتدبير تفجير 2005.

وهز انفجار عنيف مرفأ بيروت، مساء أمس الثلاثاء، ما تسبب في تضرر نصف مباني المدينة تقريبا نتيجة شدة الانفجار العنيف مع وقوع عدد كبير من الضحايا وخسائر كبيرة في الممتلكات.

وأعلن مجلس الدفاع الوطني في لبنان بيروت مدينة منكوبة، وأوصى بإعلان حالة الطوارئ في البلاد على خلفية الحادث، فيما قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، في مستهل اجتماع مجلس الدفاع الأعلى، إن كارثة كبرى حلت ببلاده، مؤكدا أن الهدف من هذا الاجتماع هو اتخاذ الإجراءات القضائية والأمنية الضرورية.

مجموع المشاهدات: 5383 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | الناقد
أفتضح أمر المحكمة!
غريب جدا أن تأجل المحكمة النطق بحكمها في قضية إغتيال الحريري،، والسبب واضح وسياسي خبيث بالدرجة الأولى، لأن وراء النطق بالحكم، كان يرجى إحداث شرخ وفوضى في لبنان هدفها المقاومة، ولأن الضروف الحالية جمعت كل اللبنانيين حول كارثة إنفجار مرفأ بيروت، فلن يكون للحكم إذن أي مفعول وبالتالي تم تأجيل الحكم لضروف أخرى تكون أكثر قابلية لإشعال حرب أهلية في لبنان لصالح العدو الصهيوني.
مقبول مرفوض
-2
2020/08/05 - 11:29
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع