الرئيسية | دولية | منار اسليمي: جبهة البوليساريو ماتتْ.. وأحلام ساكنة المخيمات تبخّرتْ

منار اسليمي: جبهة البوليساريو ماتتْ.. وأحلام ساكنة المخيمات تبخّرتْ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
منار اسليمي: جبهة البوليساريو ماتتْ.. وأحلام ساكنة المخيمات تبخّرتْ
 

 أخبارنا المغربية- ياسين أوشن

يرى منار اسليمي، رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل، وأستاذ الدراسات السياسية والدولية بجامعة محمد الخامس، أن رفض جبهة البوليساريو مضامين قرار مجلس الأمن الأخير، ورفضها كذلك أسلوب الموائد المستديرة، (يرى) أن "هذا الرفض عبّر عنه زعيم ميليشيات البوليساريو إبان إجرائه حوارا مع القناة الرسمية الجزائرية"، مضيفا أنه "وجه من خلاله عددا من الرسائل".

ولاحظ اسليمي، أثناء حلوله ضيفا على "قناة ميدي1 تيفي"، أن "الحوار كان موجها إلى داخل مخيمات تندوف أكثر مما هو موجه إلى الخارج، نظرا إلى كثرة الاحتجاجات داخل المخيمات بين قادة البوليساريو"، مشددا على أن "زعيم الجبهة لا أحد يسمعه في الخارج"، مؤكدا أن "خطاب غالي لا يختلف عن خطاب وزير الخارجية الجزائرية رمطان العمامرة".

رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل زاد أن "الحوار تضمن الكثير من التناقض وتضارب الأفكار.

كما أن 'إبراهيم غالي' فقدَ البوصلة ويجهل وجهته نتيجة ضياعه؛ إذ يتحدث تارة بأسلوب التنظيمات الإرهابية، وتارة أخرى يطلب من الأمم المتحدة أمورا يستحيل تحقيقها".

كما أكد أستاذ الدراسات السياسية والدولية بجامعة محمد الخامس أن "من يسمع الحوار المذكور يصل إلى نتيجة مفادها أن جبهة البوليساريو ماتت، وهناك فقط الجزائر التي تدفع زعيم الجبهة إلى الواجهة لتوجيه رسائل لساكنة المخيمات التي فقدت كل أمل"، مستدلا على ذلك بـ"تقرير بريطاني يقول إن كل ما كان ينسج من طوبويات وأحلام ضاعت مع القرار الأخير لمجلس الأمن، وبالتالي وجب فك الحصار عن ساكنة المخيمات ورفع الاحتجاز عنهم".

مجموع المشاهدات: 10204 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | سعيد
المغرب القوي
جبهة البوليزاريو،الطفل الغير الشرعي النظام العسكري الجزائري، لم يعد له خيار الى الانتحار، مغرب اليوم يضرب بيد من حديد في صمت، موضوع الصحراء المغربية انتهى وانتهى الكلام.
مقبول مرفوض
25
2021/12/03 - 04:31
2 | متتبع
صحيح
نحن كلنا نعرف ان البوليزاريو هي الجزاءر.وان الجزاءر تشن حربا على المغرب عن طريق البوليزاريو.فهزاءم الجزاءر ضد المغرب في حروب الصحراء وامغالا هي حجرة في حلقهم ولم يستسيغو تلك الهزاءم ويريدون رد الاعتبار في حرب ضد المغرب باي وسيلة كانت.ومن الممكن ان تقوم بهجوم خاطف على اراض مغربية كما فعلت في ام
مقبول مرفوض
24
2021/12/03 - 04:44
3 | Abdou
عاش المغرب
السلام عليكم الله اجازيكوم بخير راه ماكاينش شي بوليزاريو قد الجزائر ، مجموعة ديال المرتزقة لقكاتهوم من هنا وهناك واتفقت مع القدافي من اجل اقتسام المصاريف على هاد القتالة ، ولما مات القدافي الجزائر وحلات وخاصة ملي وقعات ليهوم الازمات الاقتصادية. والان يحاولون اظهار العكس. انها الحزائر التي انتهت وانتهى معها التشويش على المملكة الشريفة. عاش الملك . زتحية لقواتنا المسلحة. وتتحالف مع الشياطين. ونحن ضد النازية لانريد ممثل للنازية بشمال افريقا. المانيا الهتليرية ، وتبون مكلف من كرف الكيستابو هههههههالS.S الاهبل عاش الملك
مقبول مرفوض
2
2021/12/03 - 07:09
4 | المنصوري
تحليل رائع
هم موتى من زمان ،فقط العجزة بالمرادية من يصرفون على العصابة المتحكمة والضالة من أمثال بن بطوش الذميم،الذي يغدق عليه شنقريحة بمال الشعب الأبي.لا يعقل ان نسمع بدولة الخيام والريح.(الصنادلية)المرتزقة الحالمون والذين يدفعون بالمغرر بهم الى الوهم والدجل السياسي الى ما لا نهاية.
مقبول مرفوض
2
2021/12/03 - 08:32
5 | خريبگي
الحقيقة
سكان مخيمات العار هم اصلا خليط مرتزقة من عدة دول جمعوهم كابرانات الجزائر من أجل الإرهاب والتهريب في للمنطقة... واليوم يتحتم عليهم إعادته إلى بلدانهم الأصلية... أما المغاربة المحتجزون فمرحبا بهم في وطنهم المغرب...
مقبول مرفوض
1
2021/12/04 - 07:23
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة