الرئيسية | أقلام حرة | رأي في منظومتنا التربوية

رأي في منظومتنا التربوية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
رأي في منظومتنا التربوية
 

لا بد من إعادة النظر في الوجهة التي نسلكها في تعليمنا من حيث المنهاج و البرنامج سعيا وراء سد الثغرات قصد النهوض بمستواه المنحدر ، و إليكم بض الاقتراحات المنبثقة من التجربة و الممارسة في الميدان التربوي و التعليمي وهي كالتالي :

1 ـ المقرر الدراسي لا يلائم مستوى طفل السلك الابتدائي.

2 ـ كثرة المواد يثقل كاهل المتعلم.

3 ـ المنهاج الدراسي غير ملائم.

5 ـ عدم الرد على شكاوى رجال التعليم.

6 ـ إعادة النظر في المقررات و المناهج الدراسية بالتشاور مع الممارسين في الميدان.

7 ـ التركيز في السلك الابتدائي على المواد الأساسية (المفاتيح الثلاث) و هي كالتالي:

* القراءة.

* الكتابة ( الخط(

* الرياضيات ( الحساب (

8 ـ الاعتناء برجل التعليم ماديا و معنويا باعتباره قطب الرحى في كل عمل تعليمي تربوي.

9 ـ الاعتناء بالفضاء التربوي. تعميم القاعات متعددة الوسائط في جميع المؤسسات التعليمية ، خلق أندية تربوية مختلفة و متنوعة .

9 ـ القضاء على الاكتظاظ الدي يشكل عائقا حقيقيا و مزمنا أمام أي تحسن في العمل التربوي و التعليمي.

10 ـ إزاحة اللغة الأمازيغية من السلك الابتدائي إلى السلك الثانوي التأهيلي.

11 ـ خلق نوع من الشفافية و المصداقية في ترقية الأساتذة لِكوْنِه حافزا للعمل الجاد عوض الظلم السائد الآن (الزبونية و المحسوبية(.

12 ـ تفعيل الميثاق الوطني للتربية و التكوين وجعله مرجعا لكل إصلاح تعليمي .

 

و وفق الله كل من يسعى جاهدا إلى العمل من أجل إصلاح حقيقي للحقل التربوي و التعليمي ببلادنا .

مجموع المشاهدات: 8885 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة