الرئيسية | قضايا المجتمع | مع أو ضد : آخر موضة التحديات النسائية بالمغرب...نشر المحادثات الساخنة بين الأزواج على الفايسبوك

مع أو ضد : آخر موضة التحديات النسائية بالمغرب...نشر المحادثات الساخنة بين الأزواج على الفايسبوك

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مع أو ضد : آخر موضة التحديات النسائية بالمغرب...نشر المحادثات الساخنة بين الأزواج على الفايسبوك
 

أخبارنا المغربية : سناء الوردي

بدأت التحديات النسائية على مواقع التواصل الاجتماعي تتخطى حدود اللياقة والأدب تدريجيا، إذ بعد تحدي التقاط صور داخل الحمامات الشعبية، حان الدور على تحدي جديد لا يقل خطورة عن سابقه ويمس الحياة الخاصة هذه المرة.

فقد شرعت مجموعة من المجموعات الفايسبوكية الخاصة بالفتيات تتناقل تحدي جديد يتمثل في نشر محادثات حميمية تجمع الفتاة العضو بزوجها أو حبيبها.

وحسب ما يروج حاليا، فإنه على المشاركة أن تنشر صورا لمحادثات ساخنة جمعتها بشريكها وذلك بشكل علني داخل المجموعة الفايسبوكية التي تنتمي إليها. 

هذا وقد استنكر عدد من الفايسبوكيبن هذا الانزلاق الأخلاقي الخطير الذي بدأ يمس قدسية الحياة الزوجية والتي خرجت بعض تفاصيلها الحميمية بشكل بذيء إلى العلن.

 
مجموع المشاهدات: 9722 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (9 تعليق)

1 | Chaf
قلة الحياء
اضن هؤلاء اللاتي ينشرن مادكرتم قوم لا يستحي .انما هم قلة تبنت الفكر الغربي وتقليده في هده الخزعبيلا. وحتى وانتم كجريدة يساهمون في دلك. فمن يسمح لزوجته بفعل دلك فهو ديوتي. اين هي الغيرة على زوجاتنا اخواتنا وبناتنا
مقبول مرفوض
3
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 06:36
2 | نخر ينخر
لما لا، هذا شيء طبيعي، لأن أخلاق المجتمع المغربي قد نخرته القنوات الإباحية التي يعج بها فضائه.
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 06:55
3 | Abdo
الميوعة خرجو عليكم افلام البورنو تخلقو شويا مشات العفة ، زمن المسخ والفجور والفسق فين باغيين توصلو ؟ الله يهدي الجميع التباهي لا يفيد وان ابتوليتم فاستترو ولا غير النفاق الاجتماعي والمظاهر الا بغيتو تكونو حطب جهنم ستمرو
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 07:28
4 | متعجب
الى اين؟
بهذا السلوك اخلاقنا الى اين؟
البحث عن المتعة والاثارة هل=التخلي عن القيم
الحريةهل=الانحلال الاخلاقي
التقدم والتمرد على الثرات هل=تلقف كل صيحة على انها موضة.
هل التخمة والفراغ ومحاربة الملل والرتابة يدفع هؤلاء الى البحث عن الاثارة والخروج عن المالوف
ماقيمة الحياة الزوجية وقداستها عند مثل هؤلاء
انما الامم الاخلاق مابقيت ..
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 07:50
5 | لبنى
انحلال اخلاقي
ادا كان هدا ما يحدث فعلافسلام على مجتمعنا العلاقة الزوجية مقدسة ويجب ان تضل أسرارها مقتصرة على الزوجين فقط أي نوع من النساء سيربين أجيالنا القادمة لطفك يا الله
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 08:00
6 | مغربية
هذا واقع الحداثة التي يسعى إليها المغرب. والله كثر عندنا الديوتيون و العياذ بالله، لو كانت الرجولة لما أصبحت النساء على هذه الشاكلة. اللهم استرنا في الدنيا و الأخرة
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 09:19
7 | متابعة
غريب
طبعا ضد هذا الانزلاق الاخلاقي
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/05 - 09:29
8 | عبدالله الحر
هزلت
مع احترامي للطاقم القائم على الجريدة وللقراء والمعلقين ان هؤلاء الذين ينشرون هذه الاشياء صدقوني اذا بحثنا عن جذورهم واصولهم سنجد انهم ينحدرون من عائلات كلها عهر وفساد وفي بعض الاحيان ابناء وبنات مايسمى الامهات العازبات واعتذر مرة اخرى على هذه المصطلحات
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/06 - 08:54
9 | Assou
لا دين لا دنيا
لا شك أن ما يحدث بين الزوجين من أمور الاستمتاع، هو من الأمانة التي يجب حفظها ويحرم إفشاؤها، فعن أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِىَّ قال: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: إِنَّ مِنْ أَعْظَمِ الأَمَانَةِ عِنْدَ اللَّهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ الرَّجُلَ يُفْضِى إِلَى امْرَأَتِهِ وَتُفْضِى إِلَيْهِ ثُمَّ يَنْشُرُ سِرَّهَا.

وعنه أيضاً أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إِنَّ مِنْ أَشَرِّ النَّاسِ عِنْدَ اللَّهِ مَنْزِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ الرَّجُلَ يُفْضِى إِلَى امْرَأَتِهِ وَتُفْضِشى إِلَيْهِ ثُمَّ يَنْشُرُ سِرَّهَا. صحيح مسلم.

قال المناوي في فيض القدير: والظاهر أن المرأة كالرجل فيحرم عليها إفشاء سره.
منقولذ
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق 2018/11/06 - 09:57
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

إستطلاع: تبنى التوقيت الصيفي طيلة السنة

هل تتفق مع قرار الحكومة بتبنى التوقيت الصيفي طيلة السنة ؟