الرئيسية | قضايا المجتمع | الذبيحة السرية بوسط مدينة الجديدة والمسؤولون في "دار غفلون"

الذبيحة السرية بوسط مدينة الجديدة والمسؤولون في "دار غفلون"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الذبيحة السرية بوسط مدينة الجديدة والمسؤولون في "دار غفلون"
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

بوسط مدينة الجديدة، وعلى مقربة من شاطئها وبين إحيائها السكنية، لاحظنا حركة غير عادية أمام محل شبه مهدم، رؤوس أبقار و"كرعين" تحمل إلى "تريبورتور" على عينيك يا ابن عدي كما نقول بدارجتنا البليغة... هل الأمر يتعلق بجزار متخصص بهذا النوع من المنتجات؟؟ أبدا فالمكان مكشوف والأبواب مفتوحة، ويظهران للمارة جزارا منهمكا في سلخ ذبيحته في اطمئنان.. 

المحل الذي يبدو ضيقا بل ومقرفا من فرط انتشار الروائح الكريهة والأوساخ، دأب على العمل في الذبح السري، وهو ما تأكد لنا بالملموس من خلال زياراتنا المتكررة للمحل ولمحيطه... تجارة مربحة لصاحب المحل ومهددة لسلامة وصحة مواطنيه من سكان المدينة وزوارها.. لنتساءل عن موقع مسؤولي الجديدة ومنتخبيها مما يقع؟؟ خصوصا وأن الذبح يتم جهارا نهارا وأمام الجميع وفيه خرق مفضوح لنص المادة رقم 2 من المرسوم رقم 2.98.617 الصادر في 5 يناير 1999 لتطبيق الظهير الشريف رقم 1.75.291 والتي تؤكد على ضرورة فحص الحيوانات التي سيتم ذبحها في مكان مخصص لذلك، تتوفر فيه الشروط المناسبة، ولا سيما الإضاءة الكافية، والنظافة اللازمة، وارتداء العمال لزي المهنة، وتوفر وسائل تثبيت الحيوانات... 

فهل ستتحرك سلطات الجديدة لوقف ما يقع أم أن الذبح السري بالمحل المذكور سيتواصل في انتظار وقوع المحظور؟ 

 
مجموع المشاهدات: 623 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع