الرئيسية | حوادث وقضايا | ولاية العيون تكشف عن تفاصيل الأعمال التخريبية التي نفذها مرتزقة البوليساريو بعد فوز الجزائر

ولاية العيون تكشف عن تفاصيل الأعمال التخريبية التي نفذها مرتزقة البوليساريو بعد فوز الجزائر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ولاية العيون تكشف عن تفاصيل الأعمال التخريبية التي نفذها مرتزقة البوليساريو بعد فوز الجزائر
 

شهدت مدينة العيون ليلة أمس الجمعة ، أحداثا تخريبية موازاة مع الاحتفالات بفوز المنتخب الجزائري بكأس افريقيا لكرة القدم، وذلك حسب ما ذكر بلاغ لولاية جهة العيون الساقية الحمراء.

وأضاف البلاغ ، أنه مباشرة بعد نهاية المقابلة، قامت مجموعة من الأشخاص، مدفوعين من طرف جهات معادية، باستغلال أجواء الاحتفالات العفوية لعموم المواطنين من أجل القيام بأعمال تخريبية ونهب الممتلكات، اضطرت معها القوات العمومية إلى التدخل من أجل حماية الممتلكات الخاصة والعامة، حيث استمرت المواجهات إلى حدود الساعة الثالثة صباحا من اليوم الموالي .

وأشار إلى أن هذه الأحداث خلفت أعمالا تخريبية في الشارع الرئيسي لمدينة العيون، شملت وكالة بنكية تم إضرام النار فيها، بالإضافة إلى تسجيل إصابة العشرات من أفراد القوات العمومية بجروح متفاوتة الخطورة أربعة منهم حالتهم خطيرة.

كما تم بالموازاة مع هده الأحداث -يضيف البلاغ- تسجيل وفاة شابة تبلغ من العمر 24 سنة بالمستشفى الجهوي بالعيون، بعد أن تم نقلها في حالة حرجة من الشارع العام، حيث يجري حاليا تحقيق تحت إشراف النيابة العامة من أجل تحديد ملابسات هذه الوفاة.

وخلص البلاغ إلى ان السلطات المختصة فتحت بحثا تحت إشراف النيابة العامة من أجل تحديد هويات وتوقيف كل من ثبت تورطه في هده الأفعال الإجرامية.

مجموع المشاهدات: 16214 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (13 تعليق)

1 | Fathallah
الصرامة واجبة
يجب الضرب من حديد على كل من سولت له نفسه زعزعة استقرار هذا البلد الأمين وعدم التساهل مع المخربين كيفما كان انتماؤهم اوخلفياتهم.
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 11:00
2 | صحراوي حر
بنت المتوفات
سلام البنت المتوفات الأمس سيارة القوات المساعدة صدمتها أمام أعين الناس والان سيفتح تحقيق كفي من الضحك علينا تكتلو القتيل وتمشو في جنازته.
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 11:11
3 | ريم
المغرب ديما لفوق
علاش دوك الانفصاليين مخلينهم كيتمرتعو فالبلاد جريو على الزبل يمشيو لدزاير الصحرا مغربية امازيغية والي معجبو الحال يقود علينا من بلادنا
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 11:57
4 | لحسن
رأي
انفصاليين !
ليسوا انفصاليين إنما هم استغلاليين مدعومين من طرف المحليين و للأسف الشديد أن السلطة تدعمهم بشكل أو بآخر
فهم يتقاضون رواتب دون مجهود( الكاراتية و ماقانعينش) المواد الأساسية بنصف الثمن
معفيون من الضراإب
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 12:10
5 | محمد
رد
فعلا الصحراء مغربية عربية
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 12:26
6 |
علامة الدي قرانها في؟بدات
مند زمان ونسمع احاديت دينية وبدليل وبرهان ان كل ما عم فساد في اي دولة وعين تراه ومسؤولين يباركون فيه فعلم انها علامة خراب دولة وهدا بدا في فعل في مغرب بطريقة فنية وكلهم عندما تشعل يغادرون فيرمة الي فرنسا ويبقي من اتي بستقلال 1ان ياتي لهم بستقلال 2ها هاها /وفيقو وتشمرو كما يقولون. الدولة تنهار يوم بعد يوم وربما ستجدون قطار مر بسرعة باي باي باي
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 12:40
7 | Said
الحساب
بلدنا عزيز علينا ونضحي من أجله رغم ما يعرفه من فقر ومشاكل الفساد . الخونة الذين سمح لهم بلدنا بالعيش فيه ويسمون انفصاليين باعوا وطنهم وذمتهم ودينهم وملكهم لأجل مال جنرالات الجزائر . مرتزقة . على السلطة هذه المرة أن تضرب بيد من حديد ولا تسامح مع هذه الكلاب العفنة. تحية لكل مغربي صحراوي حقيقي محب للخير لوطنه ولنفسه.
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 01:52
8 | العشير
كاره للعنصرية
اخواني الصحراء مغربية ليست بعربية ولا امازيغية
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 01:55
9 | العشير
كاره للعنصرية
اخواني الصحراء مغربية ليست بعربية ولا امازيغية
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 01:55
10 | Wydad
العفو
الصحراء مغربية امازيغية وليست عربوشية
مقبول مرفوض
0
2019/07/20 - 02:08
11 |
دسارة بزاف هادي هزو الزبل كلو ولوحوهم في الحدود يمشيوا لتندوف آش كيديرو معنا مازال يجب على المسؤولين ان يكونوا صارمين مع هاذ الاوباش المخربين
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 02:37
12 | محمد
حملهم خارج الحدود
هؤلاء يجب حملهم خارج الحدود عبر الحزام الأمني. .. وطردهم في اتجاه البوليزاريو
مقبول مرفوض
1
2019/07/20 - 03:08
13 |
حتا تكون ترابكم وجرو علينا
مقبول مرفوض
-1
2019/07/20 - 08:47
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع