الرئيسية | رياضة | مقالات رياضية | الطاوسي و ابتعاده عن الدين

الطاوسي و ابتعاده عن الدين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هل تخلى الله عن الطاوسي؟ هل تخلى الله عن الطاوسي؟
 

 

عودنا الناخب الوطني ومدرب الجيش الملكي الإطار المحترم رشيد الطاوسي على رفع المصحف الكريم والسجود داخل الملعب في كل مناسبة يحقق فيها إنجازا أو بطولة كان آخرها الثلاثية التاريخية مع فريق المغرب الفاسي.

غير أن ناخبنا الوطني تعرض مؤخرا كمدرب لهزيمتين متتاليتين الأولى ضد منتخب الطوغو مع الفريق الوطني في لقاء ودي، والثانية وهي الأهم ضد الرجاء البيضاوي مع فريقه الجيش الملكي في نهائي كأس العرش.

فإذا كانت الإنجازات التي حققها الطاوسي مؤخرا جاءت نتيجة لرفع المصحف والدعاء كما يريدنا هو أن نعتقد من خلال سلوكه، ألا يحق لنا وباعتماد نفس المنطق أن نتساءل عن السر وراء خسارة كأس العرش تحديدا؟ وبصيغة أكثر دقة فهل تخلى الله فعلا عن نصرة الطاوسي كما علق أحدهم ساخرا؟

في واقع الأمر مسألة إقحام الدين الإسلامي العظيم في مواضيع ضيقة جدا من قبيل المنافسات الرياضية لا يقتصر على الناخب الوطني فقط، بل أصبح سلوكا مستشريا بين اللاعبين والمدربين وحتى الجماهير والمسيرين.

أصبحنا مؤخرا لا نشاهد تظاهرة رياضية تخلو من سجود جماعي للاعبين أو رفع للمصاحف أو ترديد للأدعية، الأمر الذي يطرح أسئلة ظاهرها غباء وباطنها حجة من قبيل ما علاقة نصر كروي بسجود تعبدي؟

فأنا كمواطن بسيط (وأعتقد أن أغلبكم كذلك) لا يجيد التأويل ولا قراءة ما بين السطور سأفهم من وراء هذه المظاهر، التي أصبحت للأسف عادية، أن الله عز وجل يدخل على خط التباري الرياضي فينصر فريقا على فريق ومدربا على آخر، وبالاستتباع ينتج عنه انتصار فريق مسلم على فريق كافر. فننتقل فجأة من التباري الرياضي الصرف إلى التنافس حول ترديد الدعاء ورفع المصاحف إن لم نقل تجديد الوضوء والتردد على بيوت الله.

وإذا استطردنا مع هذا المنطق سنصل بدون شك، في نهاية الأمر، إلى طرح أسئلة في المقابل حول الانتصارات المتكررة للمنتخبات "الكافرة" على منتخباتنا "المؤمنة"؟ فهل نصر الله الطوغو على المغرب؟ أليست أسئلة مستفزة بحق؟

كرة القدم والمنافسات الرياضية عامة مجرد ألعاب وليست حربا دينية، نفوز فيها بالجهد وليس بالكتاب المقدس، وننتصر فيها بإجادة فنونها والتخطيط السليم لها لا بترديد الآيات والأحاديث النبوية في المدرجات.

نقدر إطارنا الوطني ويعجبنا فيه تخطيطه وانضباطه وحماسه كمدرب في الملعب وليس كداعية أو إمام في المحراب.

الغريب في الأمر أن مثل هذه السلوكيات المغلوطة تلقى ترحيبا وتجاوبا لدى الجميع، فنجد معلقا يردد الله أكبر ومحللا يصف منتخبا بمنتخب الساجدين ومشاهدا يبرر الانتصار بالدعاء أو رفع المصحف.

كثيرا من المظاهر التي ننكرها اليوم والتي تطورت مع مرور الزمن، بدأت بتصرفات فردية معزولة  أهملناها فنمت وهونا من شأنها فزادت وانتشرت، وكانت النتيجة أن اختلطت علينا الأوراق وأصبحنا، عن قصد أو بدونه، نربط أمرا بأمر دون سند وبلا مقتضى.


مجموع المشاهدات: 6036 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (10 تعليق)

1 | LEKOUARID
T9LID A3MA
KOLO HADIHI SOLOKYAT LAYSAT ILLA T9LIID A3MA FHONAKA LILAASAF MAN YARA LA3IBIN LGHARBIYIN YO9OMON BIHA FY9OMONA BIHA AYDAN .BILAADAFA ILA DALIKA HONAK MAN YAF3AL MITLA LGHARBIYIIN
مقبول مرفوض
-2
2012/11/24 - 05:05
2 | عابر سبيل
سؤال ليس في محله.....
بصراحة اندهشت لهذا السؤال الخطير ما علاقة الله تعالى بالكرة وبالطاوسي هل سألتم من طرح هذا السؤال البشع الذي لايقبله لا العقل ولا الضمير الانساني فهذا السؤال خطير جدا ويجب مراعاة ولا يجب على من كتب او من طرح السؤال ان يجيب عليه بنفسه او ان يسأل الطاوسي هل تخلى الله عنه ام لا ... فلماذا لا يكون الطاوسي وغيره هو الذي تخلى عن الله والله تخلى عنه لانه نسيه كما قال الله تعالى ( ولا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم انفسهم...) ما معنى هذا ان الطاوسيهو الذي تخلى عن الله فالله أيضا تخلى عنه لانه لم يعد يذكره لا في الصراء ولا في الضراء ولا يقرأ القران ولا يصلي ولا يتصدق ولا ولا ولا ...كثير فمحبة الله ليست سهلة فيجب على الطاوسي وغيره ان يكونوا لهم ايمان قوي حتى يتمكنوا من نيل رضا وحب الله ...وهل الطاوسي رجل معصوم فهو بشر يصيب ويخطئ فأنا انصحكم الا تكرروا مثل هذه الاسئلة العشوائية وقد نمر عليها نحن مر الكرام لاننا لا نستطيع الاجابة عليها لانها اسئلة صعبة وخطيرة في نفس الوقت فهي تحتاج الى تحليل مدقق فمثل هذه الاسئلة ليست من مقامنا فهي كبيرة علينا فتحتاج الى انسان له قرة على اعطاء الجواب الصريح فانت دخلت بنا الى عالم آخر وهو عالم الغيب فنحن لانعلم الغيب هل الله تخلى عنه ام لا فهذه اسئلة تتعلق بالعقيدة والوحدانية والربوبية لله تعالى
مقبول مرفوض
10
2012/11/25 - 10:08
3 | soukaina
alhojom 3ala lmodaribin
khalio lmodarib ikhdam 3la khatro wa baraka man ta3ali9 lkhawia
مقبول مرفوض
2
2012/11/29 - 11:25
4 | soukaina
hna m3a lmontakhab
tawsi hna m3ak hata lakhir lah i3awnak
مقبول مرفوض
1
2012/11/29 - 11:28
5 | mghribi o ssafi
rgui3
akatrg3o kaaaamlin lkatib olkay3l9o 3la had lmwdo3 tafih o hta ana , wllina dahka .
مقبول مرفوض
1
2012/12/02 - 11:41
6 | علي
الى المهاجر رقم 2
اتفق مع ما قلته، لكن اود ان اوضح لك شيء، الكافر نقولها لمن يحاربون الاسلام، او للمسلم الدي كفر بدينه، اما شخص مسيحي لا يعرف عن ديننا شيء و لا يحاربنا فلا يجب ان نصفه بالكافر
مقبول مرفوض
-1
2012/12/02 - 05:27
7 | 150 DIMA RAJA
ALLAH AKBAR
AL KOORA C'EST DU CHAYTANE ..................... SOYEZ SUR QUE ALLAH KABIR WA AKBAR
مقبول مرفوض
1
2012/12/04 - 04:03
8 | dima maroc
إلى علي 10
السلم عليكم, اتق الله يا أخي فسؤالك و موضوعك باطل من الأصل. فله أن يدعو الله كما شاء . أما أن لا نعتبر أو أن لا نصف المسيحي بالكفر فهذا أكبر خطئ. فكل من لا يدين بالإسلام فهو كافر سواء حاربنا أو لم يفعل وليس لأنه كافر يجب أن نعاديه أو أن نضلمه. لكن المسلم ملزم ليكفر هؤلاء فهذا من ديننا و عقيدتنا و السلام.
مقبول مرفوض
2
2012/12/05 - 05:23
9 | YOUSSEF
Soukiana 3andak lhak
iwa lah ychef men hall had sahafeyen mghareba lmohim kif ma galet okht soukiana khaliw tawssi ykhdem fkhatro lah yreham lwalidin
مقبول مرفوض
1
2012/12/30 - 11:47
10 | YOUSSEF
Soukiana 3andak lhak
kif magalet okht soukiana khaliw modarib fti9ar wdiwha frosskom chewiya
مقبول مرفوض
1
2012/12/30 - 11:50
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة