الرئيسية | رياضة | أسود الأطلس | مساعد رونار يتجاهل الحديث عن حمد الله ويعتبر أن فيصل فجر لا يستحق هجوم الجماهير عليه

مساعد رونار يتجاهل الحديث عن حمد الله ويعتبر أن فيصل فجر لا يستحق هجوم الجماهير عليه

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مساعد رونار يتجاهل الحديث عن حمد الله ويعتبر أن فيصل فجر لا يستحق هجوم الجماهير عليه
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

قال مساعد مدرب المنتخب الوطني باتريس بوميل ، مساء أمس الأحد بمراكش، إن الطاقم التقني للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم سيحاول تجاوز الهفوات التي وقع فيها الفريق الوطني في المباراتين الوديتين ضد غامبيا وزامبيا قبل أسبوع من خوضه غمار منافسات كأس أمم إفريقيا التي ستحتضنها مصر ما بين 21 يونيو الجاري و19 يوليوز المقبل .

وعبر خلال ندوة صحفية أعقبت المباراة الودية التي جمعت الفريق الوطني بنظيره الزامبي على أرضية الملعب الكبير لمراكش وانتهت بفوز العناصر الزامبية ب(3-2)، عن خيبة أمل الطاقم التقني واللاعبين من نتيجة هذه المباراة الودية حيث أنها المرة الأولى التي تتلقى فيه شباك المنتخب الوطني هذا الكم من الأهداف. 

وأضاف أن العناصر الوطنية غاب عنها خلال هذه المباراة الانسجام واللياقة البدنية والذهنية مما يفسر مباغتتهم من طرف هجوم الفريق الخصم بهدف مبكر في الدقائق الأولى من المباراة، مبرزا أن هذه المقابلة الودية ضد زامبيا كانت جد مفيدة للنخبة الوطنية ضد فريق ذو مستوى كبير نظرا لكون مباريات "الكان" ستكون مشابهة لمباراة اليوم من الناحية التكتيكية والبدنية وحدة المنافسة. 

وبخصوص عبد الرزاق حمد الله ، دعا مساعد الناخب الوطني إلى الحفاظ على روح الفريق و"التركيز أكثر على كأس أمم إفريقيا "، قائلا إن الفريق الوطني يتوفر على مهاجمين جيدين أمثال خالد بوطيب ويوسف النصيري اللذين حظيا بثقة الطاقم التقني. 

وأشار في هذا الصدد، إلى أن اللاعب فيصل فجر الذي يعد لاعبا متميزا تعرض لسوء فهم من قبل الجمهور، ولا يستحق مثل هذا التعامل من قبل المشجعين خلال هذه المباراة.

وبخصوص الحالة الصحية لمروان داكوستا ونصير مزراوي ، أشار بوميل إلى أن اللاعبين في مرحلة استعادة لياقتهما وأن الطاقم التقني لم يرغب في المخاطرة بإقحامهما. 

وأكد على الطاقم التقني للمنتخب الوطني سيواصل العمل حتى تكون العناصر الوطنية جاهزة لخوض منافسات كأس أمم إفريقيا. 

من جهته، أشار مدرب المنتخب الزامبي ، بيستون شامبيشي، إلى أن المباراة ضد المنتخب المغربي كانت صعبة لكون هذا الأخير يعد فريقا كبيرا يضم لاعبين من مستوى عال، معربا عن أسفه لكون المنتخب الزامبي أحد الفرق الكبرى في منافسات "الكان" لن يكون حاضرا خلال نسخة هذه السنة. 

من جهة أخرى، أشاد مدرب منتخب زامبيا بجودة البنيات التحتية الرياضية ومراكز التكوين التي يتوفر عليها المغرب. 

وانهزم المنتخب المغربي أمام نظيره الزامبي بثلاثة أهداف لهدفين، في هذه المباراة الودية الثانية في إطار الاستعدادات لنهائيات كأس أمم إفريقيا.

وكان المنتخب الزامبي سباقا للتسجيل في الدقيقة الأولى بواسطة موابي موسوندا ، قبل أن يعادل للفريق المغربي حكيم جياش في الدقيقة 24 .

وعاد اللاعب كينغ كانغوا ليوسع الفارق مرة أخرى بعد تسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 44 ، ثم عادل زياش من جديد لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 53 من ضربة جزاء.

وختم الفريق الزامبي المباراة متفوقا بعد تسجيل اللاعب أونوك مويبو الهدف الثالث في الدقيقة 74.

وكان المنتخب الوطني قد انهزم أمام نظيره الغامبي بهدف للاشيء، في مباراته الودية الأولى التي جمعت بينهما يوم الأربعاء الماضي بمراكش أيضا.

يذكر أن قرعة نهائيات كأس أمم افريقيا أوقعت أسود الأطلس في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات ناميبيا والكوت ديفوار وجنوب افريقيا.

مجموع المشاهدات: 11711 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (21 تعليق)

1 | maghribi horrrr
لا علاقة.
لا علاقة بالواقع. التصريحات شىء و الواقع شىء اخر. المنتخب المغربي ضعيف جدا جدا. افضل العناصر المحلية لانها تلعب بالقلب و النفس ماشي ابحال المونيكويات اديال اوربا. بزاف عليكم الكاس.
مقبول مرفوض
5
2019/06/17 - 10:32
2 | الشرقي
مستحيل
عندما تغيب الروح القتالية والاحساس بالمسؤلية تضيع المءمورية والحاصول كن غير خليت هده المزانية للمستشفيات او للعالم القروي بتجويده بالماء الصالح لشرب
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 10:40
3 | abdou
أظن أن رونار يضع اللمسات الأخيرة لنهاية مشواره المتوسط مع الفريق الوطني
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 10:48
4 | فتاح
التريث
دوو الاختصاص أحق بالتعليق
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 11:25
5 | محمود
والله لا طفروه. ضياع الفلوس
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 11:36
6 | تشومسكي
لا يمثلون المغاربة
ابتعدوا قليلا عن ماماكم فرنسا و سترون انكم ستصعدون الدرج.....سرحوا المدرب و اطردوا ابناء فرنسا من المنتخب و غيرو طريقة اللعب و سترون التغيير...تاريخيا لم تضف المدرسة شيءا لخزينة المنتخب كرويا .....من الخطٱ سلك نفس الطريق و انتظار نتائج مختلفة
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 11:50
7 | كويري
الضحك على الذقون
اين هو رونار منذ فترة اصبح المساعد هو من يتحدث عن الفريق فهل هي اشارة من رونار على انه لم يعد يهتم بمصير المنتخب و انه يقضي ايامه الاخيرة بالمغرب. تانيا هذا المساعد يتناقض في كلامه فهو يعترف بضعف اللياقة و الانسجام نظرا لغياب منافسة قوية ببطولات الخليج و بعد ذلك يقول ان بوطيب لاعب كبير بالرغم ان فريق هاوي كالزمالك لم يقتنع بمستواه الضعيف و الان يريد التخلص منه. كفانا عبثا و انفاق المال العام على خردة من اللاعبين العاديين يوجد بالبطولة من هو اجود منهم بكثير و سطر على كثير
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:01
8 |
المدرب هرب باش ميسولوهش على حمد الله ، المهم منتخب تيفد للتنافسية ، الشرف عاملين حالة ، واش تتفكرو لمصالحكم ولا مصالح الجمهور المغربي ، بدلو ملينا من نفس الوجوه كون كانو غير فيهم الطالة ماكين حتا مشكيل ، يفيقو شوية راهم ناعسين وبدلو الحارس و الادريسي لا علاقة بوصوفة لاش ، الاحمدي يتقاعد ، بوفال غير تيفركل ، بنعطية غير تيتفرج جوج بيوت جاو من جيهتو وفالتداريب تيبين على ركابيه اشخبارك من داخل ، كيف تيكولو ههههههرمنا ههههرمنا واقيلة هاد لاكوب يجبوها حفاد حفادكم وشوف تشوف .
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:13
9 | مواطن
تعليق
المنتخب الوطني يفتقر للياقة البدنية والانسجام .كان على المدرب أن يستعين بلاعبين محليين الذين لهم دراية بالاجواء الأفريقية والذين فازوا بكأس الشان 2018. لماذا لم يتم استدعاء المدافع الودادي داري والرجاوي بانون علما ان هناك هفوات دفاعية خطيرة تبين ذالك في مقابلة البارحة
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:27
10 | مستغرب
يا حليلي
يا حليلي(زعما يا عجباه)!!.. حتى في ميدان الكرة منتخبنا "مفرنس".. المدرب فرنساوي مساعد المدرب فرنساوي اللاعبين وليدات فرنسا كايهدرو فرنساوية!!.. يا حليلي...
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:35
11 | Vaudois
CAN
Attention la défense marocaine c’Est une Une autoroute le milieu du terrain vide les joueurs adverses ils font comme ils veulent la chaleur c’Est pour tous le monde en fin j’espère que la tendance de cette équipe change pendant la can mais j’ai un grand doute bon courage.
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:37
12 | moh
لا خوف
لا خوف على المنتخب الوطني هؤلاء اللاعبين سيصلون إلى دور نصف النهائي على الأقل لا يمكن أن نحكم على الفريق من خلال هاتان المقابلتين لأن التضليل والمكر خاضع لا يمكن للفريق أن يلعب بمستواه المعهود ويكشف الأوراق للخصم بالإضافة إلى الخوف من الإصابات. .وقد سبق لنا أن فزنا في مباريات ودية على منتخبات كبيرة كفرنسا وبلجيكا وووو ولكن عندما ندخل للبطولة نخرج من الدور الأول أنه المكر يا سادة انه الثعلب رونار...
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 12:44
13 | Kader
Oujda
الجمهور المغربي جمهور هاو لا يعقل أن الفريق الوطني مقبل على منافسة قارية يعامل بهذه بهذه الطريقة من أجل لاعب جبان لم يستطع الصمود أمام الضغوط وحرم المنتخب من لاعب ثم يلقى هذا التعاطف على حساب مجموعة أعطت الكثير المنتخب
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 01:01
14 | Nour
سلا
نحن يمكننا ان نميز ,وما نراه في منتخبنا لا يبشر بخير .اما بالنسبة لمساعد رونار ليست هناك هفوات بل هناك شروخ كبيرة لايمكن تلحيمها ويجب عليك ان تبرر ماتتقاضاه على ارض الواقع.
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 01:12
15 | سعيد السوسي
وجهة نضر
رونار بداء في الاختباء ،
و المنتخب ضعيف جدا و خروجه من الدور الاول بات محسوما .
مقبول مرفوض
5
2019/06/17 - 02:06
16 | متتبعة
عذر اقبح من ذنب..خسارة فيكم دوك الملايين اللي كتشدو كل شهر..والنتاءج كارثية وانتقاء اللاعبين في حد ذاته غلط..
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 02:15
17 | كعواس عبدالله
كورة القدم
المنتخب المغربي ضعيف جدا .جدا .
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 02:17
18 | ali
un ensemble( pas equipe)
c'est un ensemble qui ne merite meme l'appelation d'equipe du fait que pour appeler equipe il faut que'elle soit constituee de membres homogene souder entre-eux avec tout ce qu'on entend par homogenite.or ces joueurs n'ont rien de tout cela ni forme ni jeux ni but pourquoi on est la et on represente qui voila un jeu des trottires .tout le monde court a gauche et adroite sans aucun but .cela veut dire que ne soyez pas surpris si le retour soit precoce et des le premier tour.voila suivez tous l'algerie ou la tunisie ils vont dire certainement leurs mot .sans rancune...........
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 03:06
19 | عبد السلام الشفقي
الثقة الزائدة وارتكاب الأخطاء.
على العموم الفريق الوطني المغربي فريق جيد يتوفر على عناصر في المستوى المطلوب من الناحية الفنية والتقنية. لكن ينقصه : (١) : شيء من الانسجام والتفاهم في ما بينهم.(٢): كثرة الأخطاء سيما على خط الدفاع. ولما تخطا على مستوى الدفاع فأنك تستقبل هدف .أما إن خطأت على مستوى الهجوم فإنك تضيع هدفا .على أي حال ما يجب تصحيحه ،في نظري، هو : اجتناب الأخطاء القاتلةفي مربع دفاعنا، فهو لعب بالنار# استحضارالهدوء والسكينة وعدم التسرع عند استقبال الكرة أو تمريرها . لكن السرعة واجبة عند الضرورية وليس التسرع الذي هو مرفوض لأنه يربك حسابات اللعب . اجتناب الزيادة في الثقة واحتقار الخصم . الدور الرئيسي للمدرب : حسن اختيار التركيبة . تحضير اللاعبين بدنيا واجتماعيا ونفسياليكونوا على أتم الاستعداد يوم إجراء اللقاء الأول . كل النجاح يدور على هذا اللقاء الأول.
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 08:16
20 |
حمادي
فجر بزاف عليه المنتخب حتى يدير العقل باقي برهوش ومايليقش يمثل المغاربة
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 08:43
21 | سعدي
و لو يفوز على زامبيا 3:0 و ب 4:0 على كامبيا السوال واش المنتخب قادر على االدور 1
مقبول مرفوض
0
2019/06/17 - 10:25
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

أرشيف الرياضة

مقالات ساخنة