الرئيسية | أقلام حرة | الانضباط أولا

الانضباط أولا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الانضباط أولا
 

في هذه الظروف الانضباط والتعاون واجب وطني وديني ولا ينبغي خرق حالة الطوارئ الصحية بأية ذريعة كانت ولا يحق لأية جهة ان تتلاعب بحياة الناس وليس لأحد الحق في الخروج إلى الشارع والدعوة إلى التظاهر.

الاحتجاجات ضد تأخر السلطات في تسليم رخص التنقل يمكن حله بمساعدة المجتمع المدني. بدأت بعض الجمعيات وبعض الشخصيات المحترمة في الأحياء بمساعدة السلطات المحلية في توزيع هذه الرخص موقعة من طرف السلطات المحلية. وهذ الوثيقة ليس هدفا في حد ذاتها ويكفي الحصول على واحدة منها لكل أسرة لقضاء أغراضها. 

ولغاية اليوم المحلات التجارية مفتوحة توفر حاجات الناس الذي بدأ الاطمئنان عليهم وقلت عملية التلهف على اقتناء السلع.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة من العمال والحرفيين وصغار التجار ومن كان رزقهم مع حركة الشارع يعانون ضائقة بسبب الوضع الحالي مما يستلزم التدخل العاجل للسلطات والمجتمع المدني للتظامن معهم وتوفير الضروريات من حليب وسكر وزيت ودقيق وغاز لكل من لايستطيع ذالك.

 

أصبح اليوم لزوما على الجميع مساعدة السلطات والتفكير بإيجابية فيما تقوم به وعدم استغلال الفرصة لتشتيت الجهود والتركيز على محاربة الظاهرة من الانتشار. النقابة الوطنية لوسائل الإعلام المغربية ألزمت نفسها بقرارات جدية هدفها محاربة الشائعات المغرضة ونبهت على توخي الحيطة والحذر على كل ماينشر في منصات التواصل الاجتماعي. ونبهت إلى أخذ المعلومة من القنوات الرسمية والجرائد المرخص لها.

مجموع المشاهدات: 225 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع