الرئيسية | سياسة | انزلاقات الحكومة كادت تنتج وضعا خارج السيطرة وتعيين حكومة وحدة وطنية برئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن احتمال أمثل

انزلاقات الحكومة كادت تنتج وضعا خارج السيطرة وتعيين حكومة وحدة وطنية برئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن احتمال أمثل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
انزلاقات الحكومة كادت تنتج وضعا خارج السيطرة وتعيين حكومة وحدة وطنية برئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن احتمال أمثل
 

أخبارنا المغربية:الرباط

الوضع صعب، والقادم أصعب، وإذا كان الأمل مازال حيا فإن زمن الأخطاء قد ولى… تلك خلاصة خطاب الملك بمناسبة عيد العرش لهذه السنة، حسب "المصطفى كرين" رئيس "المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية".

وقال رئيس المرصد، إن خطاب أبرز فيه أن المغرب يمر من وضع استثنائي، وحيث أن لكل وضع استثنائي حلولًا وإجراءات استثنائية وربما كذلك شخصيات استثنائية لتدبيره، فإن السؤال الأهم الذي يطرحه الخطاب الملكي اليوم يتعلق أساسًا بالترتيبات والحلول السياسية الضرورية التي يستطيع بل يتوجب على المغرب من خلالها تقوية الجبهة الداخلية من أجل تجاوز هذه المرحلة العصيبة من تاريخه بسبب المخلفات الاقتصادية والاجتماعية وبالتالي السياسية والأمنية المرتبطة بزمن كورونا.

لقد أصبح من الواضح أن الحكومة الحالية لم تعد تحظى بالدعم والمشروعية اللازمين للاستمرار في تدبير شؤون البلاد بعد الانزلاقات الخطيرة والقرارات الخاطئة والمتهورة التي اتخذتها والتي تؤشر على انعدامٍ للكفاءة وكادت أن تنتج لنا وضعًا خارج السيطرة، وبالتالي فإن السيناريوهات المطروحة لتدارك هذا الفراغ لن تخرج عن الاحتمالات التالية، وهي مرتبطة أساسًا بالاستحقاقات الانتخابية المقبلة:

1- أولا: تأجيل الانتخابات، وهذا الاحتمال ينطوي على سيناريوهين:

– التمديد للبرلمان والحكومة وهو الاحتمال الأضعف والذي لن يحظى للأسف بأي دعم سياسي وجماهيري نظرًا للأزمة السياسية التي تسببت فيها هذه التشكيلة البرلمانية والحكومية والتي بدأت بصراع الحزب الحاكم مع باقي الأحزاب نتج عنه تضييع للكثير من الوقت وانتهى بإعفاء بنكيران وتعيين العثماني، دون أن يمكننا ذلك من الخروج من حالة التشتت الحكومي وعدم الانسجام وتضارب المنطلقات والأهداف، والذي يؤثر بشكل رهيب على القرار السياسي ويعرقل العديد من المشاريع والأوراش الاجتماعية.

– إنهاء مهام الحكومة الحالية مع الاحتفاظ البرلمان وفقا للمادة 59 من الدستور، مع اللجوء إلى حكومة وحدة وطنية: وهذا الاحتمال يعتبر في تقديري الحل الأمثل والأنجع للذهاب موحدين نحو التحديات التي تطرحها علينا المرحلة المقبلة والتي اعتبر جلالة الملك في خطاب العرش أنها ستكون قاسية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي وبالتالي السياسي والأمني، وهذا الاحتمال يطرح سؤال الشخصية التي سترأس وتقود الحكومة، شخصية يجب أن يكون بإمكانها تحقيق ثلاثة شروط ضرورية؛ الحياد السياسي والإجماع الشعبي والفعالية المؤسساتية أي نفاذ الكلمة، بمعنى أن تكون هذه الشخصية فوق الانتماءات السياسية والإيديولوجية والحزبية وأن تحظى بالإجماع الشعبي وأن تتوفر على الأدوات التي تمكنها من فعالية قصوى في إنجاز الأوراش المنتظرة، وفي هذا السياق واعتبارًا لهذه الإكراهات فإن الحل الأنجع يتمثل في نظري بحكومة برئاسة ولي العهد مولاي الحسن وتحت الإشراف الفعلي لرئيس الدولة جلالة الملك محمد السادس.

– أما حكومة تصريف أعمال: فهو احتمال سيفتقد حتما للسند والدعم السياسي والشعبي من أجل إنجاز الإصلاحات والأوراش الضرورية للخروج بالمغرب من نفق كورونا وسيؤدي للمزيد من التخبط والصراع وإضاعة الوقت.

2- إجراء الانتخابات في موعدها: وهذا الاحتمال، رغم أن التهييء له قد بدأ بالفعل ولكنه يفتقد للأفق السياسي ويعرّض المغرب للعديد من السيناريوهات التي هو في غنى عنها في هذه المرحلة، بالنظر أولا إلى التكاليف المادية التي ستترتب عنها في وقت يحتاج فيه المغرب إلى إجراءات ترشيدية للأنفاق العام وحتى تقشفية، والتكاليف الصحية ومخاطر انتشار أوسع للمرض في وقت لم نضمن فيه بعد إمكانيات الخروج الآمن من الوضع الوبائي الحالي، وبالتالي فإن هذا سيؤدي بنا نحو دفع تكلفة اجتماعية واقتصادية إضافية قد تفشل أو تعرقل كل الإجراءات التي يعتزم المغرب اتخاذها وقد يعرض الاستقرار السياسي والاقتصادي للمغرب للخطر.

وختم "كرين" بالقول:ومن خلال هذه السيناريوهات يبدو لي أن الإحتمال الأمثل هو تعيين حكومة وحدة وطنية برئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن، ضمانا كما قلنا لمبدأ الحياد السياسي وللإجماع الوطني والشعبي وللفعالية الضرورية.

طبعاً، سيطرح البعض، سواء من باب الاستفهام أو من باب الخوف على مصالحه الانتخابية والمادية، سؤالا حول مدى قانونية هذا الطرح، وهو سؤال يبقى مشروعا على كل حال.

والحالة هذه فإن ولي العهد، وزيادةً على كونه يتمتع بالشرعية والإجماع الضروريين فقد راكم منذ سنوات، تجربة معتبرة في الإشراف على عدد من المشاريع، كما أنه يحمل حاليا رتبة لواء في القوات المسلحة الملكية، ولا يحتاج قانونيا لاستكمال سن الثامنة عشرة لتحمل هذه المهمة، لأن شرط بلوغ تلك السن إنما يرتبط بالجلوس على العرش وليس بمهام سياسية أو تدبيرية أخرى بما في ذلك رئاسة الحكومة في هذه الظروف الاستثنائية كما قلنا.

كما أن الدستور المغربي يوفر إمكانية السير في هذا الاتجاه من خلال الفصلين 59 و70 منه والتي تتعلق بحالة الاستثناء، وبالإضافة إلى ذلك فإنه يمكن، في حالة الضرورة، اللجوء إلى تعزيز وتوفير الشروط الدستورية الضرورية لصيانة البلاد من خلال هذا المسار، عبر بوابة الفصل 174 المتعلق بتعديل بعض المقتضيات الدستورية لمسايرة الواقع، بحكم الوضع المستجد والمرحلة الحساسة التي نمر منها.

مجموع المشاهدات: 82095 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (53 تعليق)

1 | دايز
تخربيق
حكومة وحدة وطنية إلا كانت سحب ثقة أو مشاكل سياسية ! والزج بولاية العهد في الحكومة ما هو إلا العبث بعينه !!!
هناك مشاكل اقتصادية نعم بالرغم من تعثر الحكومة في تدبير المرحلة الوبائية...
مفهمنا منكم والو بصراحة !!!!!
مقبول مرفوض
11
2020/08/05 - 12:02
2 | محمد
ملاحظ
حضور ولي العهد في مجلس حكومي له دلالاته...و هدا خيار يبقى الامثل
مقبول مرفوض
-15
2020/08/05 - 12:11
3 | متتبعة
المهم غير يفكونا من هاد الرباعة التي ارهقتنا و أنهكتنا ونسفت مستقبلنا.. وإلى مزبلة التاريخ
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 12:22
4 | الحاجة حليمة
من المسؤول
و ولي العهد لم يراكب اي خبرة سياسية لحد الآن

لأنه أمام ذباب بشري لا يطاق و لا يقدر عليه سوى الله

المسؤولين المغاربة من طينة الفاشية و النازية


النهب الفساد والاستبداد و السرقة و الكذب
مقبول مرفوض
8
2020/08/05 - 12:22
5 | Jam
Bonne udee
Nous sommes pour que son altesse Moulay el Hassan dirige le gouvernement lui c’est l’idéal et vive le roi Mohamed 6
مقبول مرفوض
-6
2020/08/05 - 12:23
6 | Green
Green كرين
بغيت نعرف أسباب نزول هاد الإلهام على صاحبه الله يستر عليك.
شحال من واحد كيحساب لو التقرب ما زال كيكون بطرق عتيقة قديمة.
حاولو التطور نوعاً ما.
خليو ولي العهد في التيار بعيد عن المستنقعات الحكومية.
مقبول مرفوض
10
2020/08/05 - 12:24
7 | ملاحظ
كل واحد يتحمل مسؤوليته
مع كامل الاحترام لكاتب المقال وبما أن المغرب بلاد المؤسسات فيجب احترام هاته المؤسسات وترك الحكومة تؤدي عملها وهناك البرلمان الدي يراقب عمل الحكومة وان اقتضى الحال يقوم بسحب الثقة منها و تنصيب حكومة اخرى بتدبير احسن أن الأزمة الحالية ليست أزمة مؤسسات بل هي أزمة اقتصادية اولا و اخيرا والحكومة تدبر الامور بما تتوفر عليه من موارد التي يجب حسن استغلالها ماعدا ذلك وحتى لو جئت بحكومة من الجن بدون موارد فلن تستطيع تدبير هاته الازمة
مقبول مرفوض
-1
2020/08/05 - 12:26
8 | النقشبندي
الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى 21 لتربعه على العرش ورغم كل الأوضاع التي يعيشها المغرب في سياق الجائحة العالمية جاء بموجات إيجابية تبعث على الأمل في المستقبل ، ورغم كل ما قد يقال على الحكومة الحالية - والذي يتفق جل المغاربة على أنها حكومة تمضية أيام أكثر منها حكومة تصريف أعمال- فالسيناريوهات التي يطرحها الباحث في هذا المقال لا يجب أن تجعلنا نتغافل على المغرب دولة مؤسسات ، ومن هنا مصدر قوته ،ودولة لها رجالها إذن لا داعي للخوف أو التخويف
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 12:29
9 | عبدو
اتقو الله في عباد الله
الوضع الحالي وحتى المستقبلي لايبشر بالخير الاوضاع الاجتماعية والاقتصادية على وقع الانفجار هي مسالة وقت وبس مالم يتم تدارك لاصلاحات جدية وجدرية .لكن للاسف ليست هناك ارادة جدية وحقيقية للتغيير ماجاء به المقال لايلخص الواقع الحقيقي ولم يقدم اي جديد يدكر باستتناء التطبيل والتبجيل الدي دابت عليه بعض الوجوه المبهمة التي تستسغل الحذث لتركب عليه سؤال منطقي هل ولي العهد له من التجربة والحنكة السياسية ليقود حكومة في ظرفية عصيبة وقاهرة واستتناءية لا اظن ذالك بل ان صح التخمين شخصيا اقول لن ينجح في ذلك مع العلم ان الصرة صارت واظحة للعوام بان الحكومة لاتحكم لان الحكومة الحقيقية هي حكومة الظل المتكونة من الملك ومستشاريه ووزارات السيادة التي تستمد قراراتها منا هي مسالة ربح للوقت ليس الا ان صح تعيين ولي العهد فعلى مغربنا السلام والتاريخ بيننا
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 12:34
10 | هشام
صراحة
ولي العهد يجب ان يضل بعيد عن هاته المهاترات كما ابيه و جده يتدخل كلما ادعت الضرورة لذلك
ان شكلت حكومة برئاسة ولي العهد فان اي سقطة و اي عترة سيكون في الواجهة و هذا ما يبحت عنه بعض الاخوة الاختباء وراء اي ستار لذا الوضع يجب حكومة تريد الخير لهذا البلد و القطع مع الوجوه القديمة البائسة و لما اعادة هيكلة مفاصل الدولة
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 12:37
11 | abdo
Mmmm
فهمتم الدرس من سوق المواشي عرفتوا بأن الشعب الی جاع غادي یاكلكم وماذا كنتم تنتظرون ایها المخزن الملعون
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 12:58
12 | Aziz
عندك غي يرأس حكومة الوحدة الوطنية حزب العدالة و التنمية مشينا فيها
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 01:05
13 | احمد
الحكومة
هذا الحل لا يمكن تطبيقه. انما الحل الامثل بتمثل في حل الحكومة والبرلمان وتعين حكومة تقنوقراط تناط لها عملية تسيير الحكومة لتخطي هاته الازمة. كما يتعين حل جميع الاحزاب على ان تقتصر النخبة السياسية على تأسيس حزبين الى اربعة فقط وان يتم الغاء تقاعد البرلمانيين والوزراء والغاء دعم عملية الانتخابات بمعنى كل حزب يعتمد على نفسه وان تكون الانتخابات على اساس برلماني واحد عن كل مدينة وان تتوفر فيه شروط الترشيح خصوصا المستوى الدراسي. كما وجب اعادة النضر في اجور بعض المدراء خصوصا تلك التي تتجاوز 50000درهم. تقليص عدد الوزراء متل الدول الاوروبيه والتي لا يتعدى عددهم 17.
احالة بعض الموضفين الى التقاعد جراء المرض
محاربة الموضفون الأشباح
فتح مناصب للشغل
تشجيع الاستمارات
البنية التحتية.....
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 01:07
14 | Aziz
العز و النصر
نعم ان يرأس حكومة الوحدة الوطنية الامير الجليل مولاي الحسن فهذا هو عين العقل على الا يدخلها اي شخص له علاقة بالسياسة الله يبارك في عمر سيدنا او يطول لينا عمرو او يحفظ لينا الاسرة الملكية الشريفة
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 01:09
15 | هو
المجد
التسياق من الفوق
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 01:13
16 | يوسف
رأي
سلام
تحليل في الصميم خصوصا رئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 01:14
17 | محمد
سواعد الأمة
الأمة المغربية محتاجة لمسؤولين رجال ذوي الأيادي النظيفة و المتصفين بالكفاءة و النزاهة و نكران الذات و ما أكثرهم ببلادنا.
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 01:20
18 | مواطن
مواطن
الذباب الالكتروني بدأ يروج للاستبداد واقحام طفل في الحكومة.
اسيدي نحن نريد حكومة تحاسب فردا فردا لا نريد حكومة منزلة من السماء.
مقبول مرفوض
5
2020/08/05 - 01:32
19 | tazi
نعم نعم
بكل تاكيد نتمنى ان يتراس ولي العهد الحكومة .ويجب ازالة مسامر الميدة من برلمانيين مدى الحياة.ومسؤولين مدى الحياة. وايجاد صيغة جديدة للبرلمان .كنقص العدد المهول للبرلمانيين بدون فاءدة والتاكيد.على مستواهم الثقافي وسنهم اقل مو خمسين. وكدلك اوثاءق تبرز ايفاءهم بكل التزامتهم الضريبية وجرد ممتلاكتهم
مقبول مرفوض
-1
2020/08/05 - 01:40
20 | مصطفى
رأي
الى صاحب التعليق رقم 3 يا اخي الكريم الشعب زعما الى دخل الحكومة غادي اطفرو ....المشكل فالعقلية ماشي فالاحزاب ولا الشعب و لا حتى حاجة ....بالعربية تاعرابت خاصنا المعقووول فهاذ البلاد ...بحكم تجربتي فالعمل ...راه مسقية بمرقة وكدة ...وخا مكنعرفكش لكن اكاد اجزم انه الى تعطاتك المسؤولية في يوم من الايام مغاديش تكون نزيه وغادي تمشي مع تيار الفساد ...سول راسك وكون صادق فالاجابة اتمنى ان اكون مخطئا.
مقبول مرفوض
-3
2020/08/05 - 01:52
21 | نعيم
افكار غريبة
كاتب هذا المقال يعبر عن هلوسات و ليست سيناريوهات. العالم كله في أزمة و كل حكومات العالم في ورطة وليست لهم وصفة سحرية للخروج من هذا النفق المظلم و جميع شعوب العالم غاضبة على حكامها وكل قراراتهم ارتجالية لان العالم بأسره لم يعرف مثل هذه الجائحة في التاريخ المعاصر و مع هذا لم نسمع في العالم من يدفع لتغيير الحكومات بسبب الجائحة اللهم اذا كان صاحب المقال يريد ان يجعل من المغرب أضحوكة العالم. الحكومة يجب أن تستمر و الفيصل هو صندوق الاقتراع وعلى المغرب ان يرسخ هذه القاعدة و الناخب هو الذي يقرر من ينوب عنه لان المغرب لا يعيش أزمة سياسية بل يعيش تنافس سياسي حاد ظهر من خلاله وجود أحزاب ضعيفة غير قادرة على المنافسة و تبحث عن موطئ قدم في الحكومة بطرق ملتوية عبر الدفع في اتجاه حكومة وحدة وطنية او تقنوقراط. يجب على الدولة تقوية الاحزاب ومساعدتها على إنتاج نخب قادرة على تسيير الشأن العام باساليب مبتكرة لمواجهة التحديات القادمة. لو صاحب هذا المقال كتبه في دولة راسخة في الديمقراطية لاتهموه بالهرقطة.
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 02:07
22 | ريفي من الحسيمة يبايع سيدنا
الريف يبايعك نعام سيدي
نعم فهنالك عدة اعتقادات عادية برسم الولاية التشريعية المقبلة من طرف أبناء صاحب المشروع الصغير تطبيقات دراسات الجدوى إجراءات قانونية تراخيص المحال وثائق قانونية وثائق الحكومة الالكترونية في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل صيانة مبادئه و شكرا على الاهتمام في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل صيانة مبادئه و شكرا على الاهتمام في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل صيانة مبادئه و شكرا على الاهتمام في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل صيانة مبادئه و شكرا على الاهتمام في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل صيانة مبادئه و شكرا على الاهتمام في إطار جهوي إيديولوجي يؤيد وضع الدستور الجديد لم نكن نعرفه من أجل و شكرا
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:22
23 | مغربي
حل ساهل& ويريد شجاعة ويد من حديد
تكلم استاد بالقانون ودستور وفصول ولم يتكلم علي محاسبة وسؤال من ترك حليمة تلعب كما تشاء؟ هي محاسبة وسجن الي كل شفار حصل ووو ولكن دولة لا تريد هدا هل جبن سياسي ام مادا جميع دول في عالم تحاسب الفاسدين وتزيل من الا يقدر علي مهمة الدي ؟ وواشياء كثيرة ولكن من ترك البلاد حتي صارت تغرق ببطء قالو تعديل حكومي وفي اخير أصبح تعديل فاشل وووو الله عظيم إن لم تفتح ابواب عكاشة الي هؤلاء مثل اولاد شعب حتي نبقي نغرق نغرق الي نهاية وحل سهل ولكن يريد شجاعة ويد من حديد لان فاسدين معروفين حق معرفة مند 2011 تعرات واصبح طفل صغير يعرف اسماءهم ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن الحقيقة بانت وكلشي تعراي وعلينا فقط برجال انقاد يكونون غير محزبين لان احزاب عطتنا مند استقلال سوي فقر زلط تهميش وصراعات علي كعكة وسؤال من هو حزب الوحيد مند استقلال طبق ما قال في برنامجه الانتخابي ووصل الي نمو الدي قاله بارقام انهم يتكلمون لغة واحدة وبدريجة تتيتحمرو علي شعب بلغة خشب
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:32
24 | قاسم
فضيحة
لصاحب المقال فعلا انك عبقري، امثالك و امثال هذه الافكار هي الحل????????????
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 02:37
25 | عادل
مستشار ملكي رئيسا للحكومة
الإحتمال الأمثل هو تعيين حكومة وحدة وطنية أو حكومة تقنوقراط برئاسة مستشار ملكي.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:40
26 | واحد بعينه
عبث وتطبيل
عجب أن نرى بعضا ممن يحسبون على المفكرين يريدون العودة بالمغرب للوراء وارساء حالة الاستثناء لغرض في انفسهم مبررين ذلك بفشل الحكومة التي هي في الاصل حكومة جلالة الملك بنص الدستور ولا تستطيع في قراراتها الخروج عن سياسته
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 02:54
27 | Ahmed
انزلاقات الحكومة كانت تنتج وضعا خارج عن السيطرة
احسن حل والمتبع بالدول المتقدمة قبل تقلد اي منصب او الدخول الى البرلمان لازم ان تتوفر بعض الشروط
أولا الانتماء الى حزب لمدة الأقل عن خمس سنوات
ثانيا المستوى التقافي مستوى جامعي او الدكتورة
ثالثا منعا قاطعا مزاولة اي عمل اخر

ا
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:55
28 | خوكم رمان
ملاحظ
خويا ملاحظ واش في راسك ان اغلبية برلماني الامة اميين مكعرفوا ليف من زرواطة او كقرو في امور المغاربة اش
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 06:21
29 | مواطن ذايخ
يجب أولا الاتفاق على وضع سؤال جوهري قبل مناقشة أية آفاق سياسية في المغرب. السؤال هو: من يحكم المغرب؟ وإن عٌرِف السبب بطل العجب......
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 07:22
30 | ابو ايمان
معلقين حسب الطلب
عندما نقرا التحليل نجد انه مملوء بالكلمات وعندما نجمع هذه الكلمات للحصول على مضمون يحمل دلالات سياسية لتشخيص الواقع نجد انه مملوء فقط بالايديولوجيا. والمعلوم ان الايديولوجيا تعمي البصر والبصيرة وتدفع الى قول اي شيء لتحقيق غرض ولو لم يكن واقعيا. نريد من نخبنا ومحللينا ان يكونوا حصنا للدفاع عن الديمقراطية ولتحصين المسار الديمقراطي والدفع بالبلاد إلى الأمام لكن نجد بعضهم بسبب العماء الايديولوجي يجرون السفينة الى الخلف برؤى تنتمي الى عهود ما قبل الحداثة.
مقبول مرفوض
2
2020/08/05 - 07:24
31 | متتبع
العبث بعينه
قمة العبث و التملق.ولي العهد لا زال شابا تحت رعاية والده لم يراكم بعد تجارب الحياة فبالاحرى خضم السياسة و التدبير.اذا كان لا بد من تغيير الحكومة فالاولى الحد من سلطات الحكومة المصغرة.فهي الامر الناهي.و الكل يعلم من يسير هذه الحكومة.
مقبول مرفوض
1
2020/08/05 - 07:29
32 | مهاجر وطني.برشلونة
حب الوطن من الايمان
نعم /تحية اجلال وتقدير لملكنا المحبوب .اللهم بارك لنا فيك وفي الأسرة العلوية الشريفة.اما بالنسبة لاختيار الأمير الجليل مولاي الحسن كرءيس للحكومة: فهو اختيار صاءب و توجيه في الصميم. لماذا؟ لان الاحزاب هي هي يمشي حزب ويأتي حزب في مكانه والامور هي هي. ولا جديد في الساحة لا بالنسبة للبلاد ولا بالنسبة للمواطنين. وهذه حقيقة.يبقى دائما همهم الا الصراعات فيما بينهم والطعن والمكر ووينسون الرسالة التي هي عليهم......وهذا عشناه طول حياتنا وراينا في الاحزاب. واليوم ا ن الاوان لتوحيد الكلمة وللوحدة الوطنية.نعم فاختيارك للامير الجليل مولاي الجليل كرءيس للحكومة رأي صائب وقوي. آنذاك ستكون الإستقامة فيمابين الاحزاب السياسيةوستكون في قبة البرلمان و ستكون في الوزارات و ستكون في الادارات.نعم الحمدلله ثم الحمدلله .حفظكم الله ورعاكم وكل سنة وانتم بالف خير.
مقبول مرفوض
-1
2020/08/05 - 09:00
33 | Jam
Bonne udee
Nous sommes pour que son altesse Moulay el Hassan dirige le gouvernement lui c’est l’idéal et vive le roi Mohamed 6
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 09:05
34 | ولد البلاد المواطن
كواليس من الماضي
بعض النظر عن تقييم الاداء الحكومي بالايجاب او السلب، فان اصحاب دعوات (حكومة وحدة وطنية تحت رءاسة ولي العهد) هم اصحاب رؤيا تستدعي التاريخ اي زمن ترؤس المغفور له الحسن الثاني حكومة وحدة وطنية كولي عهد وذلك لإسقاط حكومة بن ابراهيم،
وهي اطراف تحن للقضاء على الهامش الديموقراطي وسلطة أصوات الشعب ولعودة طبخ الخراءط السياسية لا لشيء سوى أنها احزاب ميتة انتخابيا ولا قاعدة شعبية لها وتحاول الاستمرار في دواليب ومؤسسات الحكم عن طريق التعيين وليس الانتخاب وغير خافي على احد ان من يتبنى هذه الرؤيا هو الامين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 09:12
35 | مروان
تعليق
عن رئاسة ولي العهد لحكومة وحدة وطنية.تطرق صاحب المقال إلى الخبرة التي راكمها ولي العهد في الإشراف على عدد من المشاريع. هل نحن بحاجة إلى من يشرف أم نحن بحاجة إلى من يترأس و يسير و يقدم الحلول المبتكرة و المبدعة للحفاظ على الأرواح دون الإضرار بالاقتصاد وهو الشيء الذي استعصى على أقوى زعماء العالم من طينة انجيلا ميركل.بخصوص حكومة وحدة وطنية .أظن انها إذا تكونت من الأحزاب فلن يزيد الامر إلا سوءا لأنه ثبت من الاستقلال إلى الآن أن الأحزاب ليس لها أبدا طاقة إبداعية في ابتكار حلول على أرض الواقع...أما إذا تكونت من كفاءات وطنية لها القدرة على خلق الحلول الناجعة .فهذا يكفي شريطة المحاسبة و مغادرة الحكومة بعد الازمة للرجوع إلى المنهجية الديمقراطية.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 09:41
36 | إيطاليا
إلى اين
من بعد بن كيران لن يكون للمغرب حكومة قوية
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 09:47
37 | مغربي
تبديل وجوه بوجوه
استبدال الوجوه القديمة بوجوه شابة ومحترمة اي برلماني او رئيس جماعة انتخب مرتين لا يجوز له الترشح وقبل الترشيح يجب عليه أن يدلي بجميع امتلاكه وأملاك واملاك عائلته اخوانهواملاك زوجته واخوانها وجوه دات اختصاصات دماغه يحتوي على علم ومعرفة هدا هو الحل ان اردنا ان نخرج من هده الأزمة وتبتعد عن اصحاب الخطابات التي لاتغني ولا تسمن مثل بن كيران ولكم الراي
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 10:06
38 | ايمان
حكومة كفاءات
فكرة لا يساندها الا مجنون لعدة اسباب الحل هو في احزاب قوية و حقيقية تضم كفاءات او حكومة كفاءات بعيدة عن الاحزاب حتى لا يتم افشلها و افراغها من الفاسدين المندسين في الاحزاب
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 11:08
39 | ابراهيم
شيء من الموضوعية 2
يمكن للسيد المصطفى كرين رئيس "المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية" (؟؟؟؟؟!!!!!) أن لا يتفق مع الإسلاميين في توجهاتهم وبرامجهم ومراميهم، وأنا كذلك، لكن ليس إلى درجة اقتراح أشياء لا يمكن لطالب في السنة الأولى علوم سياسية أن يفعل ومهما كان الدافع.. اقتراح حكومة يترأسها ولي العهد وهو لم لم ييلغ بعد سن الرشد (الدستور ينص على أن الأمير يبلغ سن الرشد في 18 سنة.. وليس 16 كما كان الأمر في عهد الحسن الثاني.. يبدو أن السيد كرين اختلط عليه الأمر !!) ولم يراكم من التجارب والخبرات الميدانية ما يجعله يتولى أمور البلاد في هذه الضروف الداخلية والخارجية.. اللهم إذا كان للسيد كرين حسابات مضمرة وهدفه "ضرب عصفورين بحجر واحد".. إذا كان الأمر كذلك فليعلم هو والآخرون أن الشعب واعن بكل ما يحاك وسيقف بالمرصاد لكل من تسول له نفسه تغيير الأوضاع وفرض قواعد لعب جديدة دون الرجوع إليه.
أما بالنسبة لتعيين حكومة جديدة فالمغرب لا يعدم نساء ورجال أكفاء أبلوا البلاء الحسن داخل وخارج الوطن.. والسي لكريني ربما لا يعرفهم أو لم ينتبه لوجودهم بحكم انشغاله بمخالطة السياسيين الذين بيدهم التصرف في بعض الصناديق والميزانيات المالية !!
أتمنى أن يكون تحليل واقتراح السيد لكريني لا يشوبه سوء نية ولا يدخل في إطار "السخرة" لجهة ما..
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 11:46
40 | عزوز
السويد
ميتبدل والو وخا 100سنة ، الحل الوحيد هوا اجريعليهم كملين وجيب الوزارء من السويد او النرويج تسكم البلاد بلا هاد الحل ميتبدل والو
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 11:46
41 | Topac
Wac
سلات ساعت هاذ الفقهة
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 12:01
42 | احمد اخداد
مشاركة
انا مع حل البرلمان بغرفتيه و الدخول الى الانتخابات مع الغاء مجلس المستشارين و تخفيص عدد البرلمانيين مع حدف المعاش لهم و للوزراء
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 12:02
43 | زيد كطلان
عين العقل
السلام عليكم انا مع حكومة برئاسة صاحب الجلالة و يقوم بتسييرها العائلة الملكية لماذا لأن العائلة الحاكمة ليست نفس من يطمع في الجمع و الجاه وووو خصه يجمع في ظرف 5 سنوات كأنها فرصة لهذا أما أي فرد من العائلة الملكية هو عايش في الخير مثال الإمارات الكل عايش و الحاكم و اخوان يسيرون البلاد و المواطن مرتاح و عايش في رفاهية غد تقول لي عندهم البترول لا خويأ فيه دول عندهم البترول عايشين أقل من الصومال هذه الأخيرة أفضل منهم انا مع الأسرة الملكية هي تحكم و تسير البلاد و كنا برلماني و برلمانية ينام و يحصل 30 الف درهم شهريا أليس من دول الاوبيك
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 01:48
44 | الموساوي احمد
قصر نظر سياسي خطير العواقب
بإيجاز شديد؛ هذا الاقتراح يعبر عن قصر نظر سياسي حتى لا اقول غباء سياسي خطير العواقب..على المؤسسة الملكية باعتبارها رمز وحدة المغاربة، وعلى مستقبل المغرب..

لقد كان الملك الراحل الحسن الثاني رحمه الله بالغ الحكمة حينما لم يزج بولي عهده في لجة الاستقطابات السياسية حول السلطة، وهو ما ضاعف من مشروعيته لدى الجميع، وهي المشروعية التي استثمارها في أوانها..
من اراد ان يزيح البيحيدي من رءاسة الحكومة، فليزيحه بقواعد ومنطق العملية السياسية والتدافع السياسي البناء؛ انطلاقا من بلورة بدائل سياسية لها نجاعتها وصدقيتها..
لا تخفوا عجزكم وافتقادكم للمشروعية والفاعلية بمشروعية وفاعلية المؤسسة الملكية.
علما ان لكل مشروعية منطقها ومجالها..
رجاء لا تخلطوا بين المشروعيات..
ولا تستسهلوا الاستقواء بالمؤسسة الملكية إخفاء لضعفكم وانتهازيتكم وتزلفكم ونفاقكم..
وقروا ولي العهد، ودعوه يستكمل بناء خبرته وتجربته ويراكم مشروعيته ليستثمرها في الوقت المناسب والمجال الأنسب..
حفظ الله ملكنا، وبارك في اولي عهده، وأصلح الصالحين واعانهم وقصصك ظهر الفاسدين المفسدين، وحفظنا من الشناقة الوصوليين..
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:01
45 | طه فاس
سينارير ملغوم
سيناريو سيء، يورط المؤسسة الملكية وقد يضعفها و يجعلها بوجه المدفع.وساعتها، ستكون كل البلاد في مهب الريح. سيناريو ملغوم وهدية مسمومة. و السؤال، لم لم تذكر الملك لرئاسة الحكومة، وكأنك تلغيه من الوجود. هديتك واقتراحك مسموم وفيه رائحة مؤامرة وأجندة، عن وعي أو غير وعي. الاقتراح الامثل، حكومة تقنوقراطبة بأقلية حزبية، وعدد وزراء لا يتعدى 20 وزيرا. وانعقاد مجالس وزراء أمثر من نجالس حكومية. تأحيل الانتخابات وتعليق عمل البرلمان لمدة سنة أو سنتينج بعد انتهاء ولايته. تقليص المقاعد البرلمانية لانصف في الانتخابات القادمك وكذا بالنسبة للنتخابات البلدية لعقلنة المصاريف
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 02:42
46 | شعب فاسد
مشكلتنا ليست في الحكومة ولا في الإسلاميين، وإنما تكمن في شعب يحب الفساد الى النخاع.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 03:43
47 | مواطن يحب بلده
حلول واقعية للظرفية الانية
سيناريوهات واقعية وعملية. جزيل الشكر لصاحب المقال. وكثير الشكر للمحلل السياسي
ترؤس ولي العهد. حفظه الله للبلاد. للحكومة تحت الرعاية الملكية. سيعطي نفس قوي وقوي جدا لإنقاذ ما بقي اقتصاديا واجتماعيا وخاصة سيييياسيا.
وكذالك سيساهم في تنزيل إلى أرض الواقع هذه المشاريع
الكبرى التي خطط لها عاهل البلاد شفاه الله وحفظه من كل مكروه.
وكل هذا سيكون انشاء الله بدون زيادات سياسوية
ضيقة التي هي مضيعة للوقت والمجهودات و.....
والتي نحن الآن في أمس الحاجة للغنى عنها. حتى يتمكن المغرب الحر الأصيل متابعة التطور والازدهار
والغد مشرق انشاء الله
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 04:02
48 | محب الوطن
استمرار الحكومة، استمرار معاناة المغاربة. حكومة فاشلة يقودها فاشل على جميع الأصعدة. السيد ليس متفوقا حتى في ميدانه الطبي، فكيف ينتظر منه المغاربة تطوير حياتهم. ان بقاء هذه الحكومة معناه استمرار التدهور والتقهقر واستمرار هدر الزمن السياسي،وبالتالي استمرار معاناة الشعب المغربي . الشيء الذي يتناقض مع الوضعية العالمية الحالية. وزراء بينوا بالملموس أن المهام الموكلة لهم لا يقدرون عليها. أناس أظهروا عجزهم عن الابتكار والخلق، لأنهم منعدمو الخبرة.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 04:08
49 | موجز مقهور
انزلاقات الحكومة كادت تنتج وضعا خارج السيطرة وتعيين حكومة وحدة وطنية برئاسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن احتمال أمثل
أنا لي خاصني نترأس هذا الحكومة باش نجيبلها مايبقاش نكمل عليها
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 05:02
50 | م...م
مولى نوبة
باقنا ورقة رئاسة الحكومة للعناصر النسوي برئاسة السيدة نبيلة منيب
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 07:39
51 | ابراهيم برنيشة
تدبير موفق
اعتقد ان رئاسة ولي العهد لحكومة وحدة وطنية، طرح ايجابي، وسينتج ظاهرة الاجماع الوطني، من حيث التضامن والوحدة خلف جلالة الملك من باب الاصل وخلف ولي العهد الامير مولاي الحسن لقيادة الدولة المغربية من حيث الفعل، وخاصة ان الممارسة الحكومية هي الصورة التي تتجلى فيها مصداقية القرارات وتدبير الشان العام بالملموس، ورئاسة ولي العهد لحكومة وحدة وطنية سيجعل منه قائدا عمليا مطلعا على كافة شؤون الدولة الداخلية والخارجية إضافة الى اكتساب مهارة الحكم الى جانب مهام نظام الملك الذي سيجد نفسه ملزما به وبأمانته ، آجلا ام عاجلا، وفق الله شعب المغرب وملكه لما يحب الله ويرضاه، وحفظنا في كل من يسعى الى خير الوطن والمواطنين، في عالم اهتزت جوانبه شرقا وغربا جنوبا وشمالا.
مقبول مرفوض
0
2020/08/06 - 05:13
52 | ولد البلاد المواطن
ابن الدستور من هذا
دستور المملكة وهو اسمى قانون ببلادنا وبلاد الدنيا ما موقعه من الاعراب في هذا المقترح السخيف في نظري؟؟؟؟
ماذا عن فصل السلط؟ ما ذا عن عدم تحزب المؤسسة الملكية؟ ليس هناك اي اختصاصاتة تنفيذية لولي العهد؟
للإشارة فإن اصحاب هذا الطرح يعودون بالمغرب الى السنوات الاولى من الاستقلال لدى ترؤس المغفور له الحسن الثاني لحكومة (وحدة وطنية) في عهد والده السلطان محمد الخامس وذلك في سياق تاريخي مخالف تماما لمعطيات مغرب القرن 20 حيث كان من ضمن اهدافها إسقاط حكومة الابراهيمي .....
ولا شك ان اصحاب هذه الأحلام جهات حزبية لها يقين تام بأنها هرمت جدا وافلست جماهريا، ولن تحصل في الانتخابات حتى ما يمكنها من تشكيل فريق برلماني ولانانيتها وغربزة حب البقاء ولو كجثة انتخابية محنطة تحاول ضمان تواجدها في الحكومة عبر التعيين وتوقيف الآلية الديموقراطية ومصادرة حق المواطنين في اختيار حكومتهم وذلك تحت مسمى رنان (حكومة وحدة وطنية) برءاسة ولي العهد !!!! عجبي من الإنتهازية وللاوطنية وبؤس الممارسة السياسية.
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 05:13
53 | محمد
كفاكم
الديمقراطية مطلب كل العالم ولا سياسة بدونها .لكن في المغرب يبحثون عن اي عذر للتراجع عنها.بدعوى أن المغاربة غير قادرين على الاختيار بعد أن قاموا بتدمير الأحزاب وتصحيرها.في الحقيقة هم يلعبون بالنار فالشعب المغربي لن يسكت ولن يرجع إلى الوراء وهو يتحمل مسؤولية اختياراته مهما كانت فيها من نواقص. فهو طريقهم الوحيد للنجاة والحرية.اما. غير ذلك فهو عودة إلى زمن العبودية. للأسف هناك من يحن الى ذلك الزمن
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 05:33
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع