الرئيسية | اقتصاد | لماذا تصر حكومة "أخنوش" على فرض ضريبة جديدة على الأجهزة الكهربائية التي تباع بالمغرب؟

لماذا تصر حكومة "أخنوش" على فرض ضريبة جديدة على الأجهزة الكهربائية التي تباع بالمغرب؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
لماذا تصر حكومة "أخنوش" على فرض ضريبة جديدة على الأجهزة الكهربائية التي تباع بالمغرب؟
 

أخبارنا المغربية : إلهام آيت الحاج

يبدو أن تطبيق ضريبة جديدة على الآلات الكهربائية بالمغرب أصبح أمرا لا مفر منه، حيث من المنتظر ان تدخل هذه الضريبة حيز التنفيذ بدءا من فاتح يناير المقبل.

وفي هذا الصدد، حاولت وزيرة الاقتصاد والمالية، أن تقلل من شأن هذه الضريبة، نافية أن يكون هدف الحكومة من ورائها هو الرفع من مداخيل خزينة الدولة، حيث أكدت أن القرار يروم أساسا خدمة استراتيجية المغرب لتحقيق النجاعة الطاقية، وتنزيل مقتضيات القانون الاطار في هذا الاتجاه.

وشددت نادية فتاح العلوي أن المداخيل الضريبية الجديدة المحصلة ستذهب مباشرة إلى صندوق الحماية الاجتماعية و التماسك الاجتماعي.

هذا وتشمل اللائحة الأولية للأجهزة والمنتجات المعنية، الأجهزة المنزلية الشائعة الاستخدام كالثلاجات والمجمدات ومكيفات الهواء وآلات غسل وتجفيف الألبسة وآلات غسل الأواني بالإضافة للمصابيح المضيئة بتوهج الشعيرات، على أن يتم تحيين اللائحة في إطار المشاورات مع القطاعات الوزارية والفاعلين الاقتصادييين المعنيين.

ويحدد مشروع القانون المذكور مقدار الضريبة بالنسبة للثلاجات ومكيفات الهواء وأجهزة غسل أو تجفيف الألبسة وآلات غسل الأواني، في 100 درهم للوحدة بالنسبة لفئة الطاقة B وC، و200 درهم للوحدة بالنسبة لفئة الطاقة E وD، و500 درهم للوحدة بالنسبة لفئة الطاقة F وG، فيما أبقت فئة الطاقة A التي تعد أقل استهلاكا وإرشادا للطاقة الكهربائية معفاة من الضريبة على الاستهلاك الداخلية.

في السياق ذاته، حدد المشروع قيمة الضريبة على “لمبات ومصابيح وأنابيب تضيء بتوهج الشعيرات معدة لتوتر يزيد عن 28 فولط، في درهم واحد للوحدة.

 

أما فيما يخص الضريبة الداخلية المطبقة على الاستهلاك المطبق على الآلات الالكترونية، فقد حدد مشروع القانون قيمتها في 100 درهم للوحدة للتلفاز، و150 درهما للحواسيب المحمولة، و200 درهم للحواسيب المستعملة بالمكاتب مع الشاشة، و150 درهما لنظيرتها بدون شاشة، ثم 50 درهما لشاشات الحواسيب، و200 درهم للألواح الالكترونية، و50 درهما للهواتف المحمولة، كما حدد قيمة الضريبة على بطاريات المركبات في 50 درهما للوحدة.

 
مجموع المشاهدات: 18578 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | متتبع
الطنز العكري
إذا كان الهدف من هذه الضريبة هو المساهمة في النجاعة الطاقية فلماذا إذن تطبيقها على أجهزة التلفاز والحواسيب والهواتف المحمولة علما أنها الأقل استهلاكا للكهرباء.
مقبول مرفوض
12
2021/11/19 - 06:54
2 | مواطن
نعم و لكن
الدولة التي لا تصنع شيئا بارعة في ابتكار الضرائب هذه الجرءة تشبه قصة المغربي و الامريكي الذين كانوا في السجن و قال لهم الحارس من صنع شيئا او ابتكر شيئا يخرج من السجن فعكف الامريكي على تدريب النملة حتى اصبحت تطيعه في كل شيء و المغربي جلس يتفرج في الامريكي لانه لا يعرف ما يقدم و لا يؤخر و حين وصل يوم الامتحان تقدم الامريكي و قال للحارس ان هذه النملة لا عجيب امرها فقال المغربي مال هذه النملة و هو يضغط عليها باصبه فقتلها و
مقبول مرفوض
11
2021/11/19 - 07:04
3 | مواطن1
نعم و لكن تتمة
هذا كله لكي لا يبقى ت في السجن اذا ارادت الحكومة تدعيم الميزانية بالاموال عليها تشجيع الصناعة و تشجيع الاستثمار و اصلاح التعليم و تشجيع الموارد البشرية و تحديث البحث العلمي و ليس الذهاب لابسط الامور فرض الصرائب و المزيد من الضرائب و المساهمة في التفقير و الجهل و التهميش
مقبول مرفوض
12
2021/11/19 - 07:05
4 | محمد
الفقيه الي كنا نتسناو براكتو دخل لجامع بلاغتو
الحاصول ما فهمت والو ومفهمنا والو فوضنا أمرنا لله حسبي الله ونعم الوكيل
مقبول مرفوض
13
2021/11/19 - 09:10
5 | مواطن مغترب
زيادة الضراب
الزيادات التي تقوم بها حكومة عزيز اخنوش هي التي تغطي مصاريف الوعود الانتخابية الخادعة
مقبول مرفوض
16
2021/11/19 - 09:36
6 | عثمان
لاحولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم
هادي شي 12 لسنة داك الوقت بدات اجهز ة التلفاز المسطحة كتغزو السوق قررت نشري وحدة مشيت لواحد السوق ممتاز خديت واحد بعد الأداء كنشوف فالفاتورة كنلقا مكتوبة هكدا dh 900 TVA
مقبول مرفوض
0
2021/11/20 - 09:21
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة