الرئيسية | قضايا المجتمع | فعاليات مدنية وحقوقية وسياسية تعلن عن تأسيس "العصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد"

فعاليات مدنية وحقوقية وسياسية تعلن عن تأسيس "العصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
فعاليات مدنية وحقوقية وسياسية تعلن عن تأسيس "العصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد"
 

أخبارنا المغربية: عبدالاله بوسحابة

في بلاغ للرأي العام الوطني والدولي، أكدت اللجنة التحضيرية الوطنية لـ "العصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد"، أنه بمبادرة من فعاليات مدنية وحقوقية وسياسية، أساتذة وطلبة باحثين...، ورغبة في إحقاق المبادئ الدستورية الكونية المتمثلة في الشفافية والنزاهة والإنصاف والمساواة وتكافئ الفرص...ووعيا منها بأن مسار دمقرطة الدولة والمجتمع وتحقيق مغرب الكرامة والديمقراطية وحقوق الإنسان يوازيه مسار آخر من النضال من أجل حماية المال العام الذي تعرض لعقود من الاستنزاف والاحتكار والترييع...، ومن النضال من أجل محاربة الفساد والمفسدين الذين يقوضون مسارات الإصلاح المختلفة، حفاظا على مصالحهم الريعية… تم الإعلان عن هذا المولود الجديد سالف الذكر، الذي سيعزز المشهد الحقوقي بالمغرب.

وتابع البلاغ، أنه بعد نقاش مستفيض في إطار اجتماع "عن بعد"، تم الاتفاق على تشكيل سكرتارية وطنية للإعداد والتحضير لتأسيس العصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد، كجمعية وطنية، يكون مقرها المركزي بالرباط، ويمكن تأسيس فروع لها بكافة أقاليم وجهات المملكة.

وقد تداولت السكرتارية التحضيرية في مجموعة من القضايا والملفات ذات الراهنية، كما قررت الاشتغال في إطار ورشات موضوعاتية على أوراق بحثية تتعرض لواقع النزاهة الإدارية والشفافية العمومية في تدبير الشأن العام، وكذا التطرق عبر المستندات والتقارير الرسمية والمدنية للأرقام والإحصائيات المتعلقة بمسارات إعمال الشفافية في الإنفاق العمومي ببلادنا طيلة السنوات الأخيرة.

وشددت السكرتارية أنها إذ تعلن عن تأسيس اللجنة التحضيرية للعصبة المغربية لحماية المال العام ومحاربة الفساد، فإنها تفتح أبواب الانخراط في دينامية التأسيس والفعل في وجه جميع الفعاليات الحقوقية والمدنية، النسائية والشبابية...للالتحاق باللجنة التحضيرية والتعاون الجماعي في إخراج هذا المولود الحقوقي إلى حيز الوجود.

 

مجموع المشاهدات: 1763 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | عبدالمجيد
تمارة
السؤال المطروح .ماهي شروط الانخراط ؟
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 01:54
2 | رحمان علي
الفساد
الفساد اهم ركن للتحكم تستعمله المنظومة وبدونه لا يمكن التسيير والحكم في غياب دولة الموسسات وغياب الفضاء يعتبر الفساد بمعناه العام طريقة وحيدة لكسب الولاء وخدمة لوبي التحكم !!
وهذا المنظمات لا تنفع ما دام هناك غياب ارادة سياسة من الاعلى للقطع مع الفساد !!
لا امل
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 01:59
3 | عبدو
؟؟؟
لن يحل المشكل بالجمعيات والعصب . ما أن تبدأ أي جمعية حقوقية أو عصبة في إصدار البيانات والتقارير حتى نراها بعد مدة زمنية قصيرة أو متوسطة قد سيست وخرجت عن حيادها وشفافيتها .
الحل الجذري هو الاشتغال في صفوف الطفولة، لترسيخ القيم النبيلة وروح المواطنة و تثمين السلوك الإيجابي في اوساطهم عبرحوافز معنوية ومادية ، فالطفل هو مسؤول الغد .
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 02:30
4 |
هذا النظري
جميل
ولكن ...

ولكن ماذا يا هذا ؟
ولكن مستعمِرتنا الحالية لن تسمح بتفعيل ذلك
ومن هي مستعمِرتنا الحالية ؟
فرانسا
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 08:17
5 |
هذا النظري
جميل
ولكن ...

ولكن ماذا يا هذا ؟
ولكن فرنسا مستعمِرتنا الحالية لن تسمح بتفعيل ذلك
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 08:18
6 |
أريد نصيبي نريد أن نقسم

أين أموال مناجم الذهب
أين أموال الفوسفاط حيث المغرب أكبر مصدر للفوسفاط في العالم
أين أموال الفضة والذهب من مناجم المغرب العديدة
أين يذهب ذهب مناجم كماسة بضواحي مراكش
أين تذهب فضة جبال كماسة بضواحي مراكش
جبال كماسة بضواحي مراكش تحتوي على 96 % من الفضة وهذا يعني أنها جبال من الفضة الخالصة تصدر مباشرة للخارج

تلك الفضة كافية لبناء منازل لكل المغاربة من الفضة الخالصة دون أن تنتهي

الخلاصة
أريد
نصيبي من السمك
ونصيبي من الفوسفاط
ونصيبي من الفضة
ونصيبي من الذهب
نريد أن نقسم
مقبول مرفوض
0
2020/06/04 - 08:19
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع