الرئيسية | علوم وتكنولوجيا | هام جدا...خبير في الدراسات الاستراتيجية يقدم عبر "أخبارنا" أرقاما وإحصائيات غير مسبوقة عن انتشار وباء "كورونا"

هام جدا...خبير في الدراسات الاستراتيجية يقدم عبر "أخبارنا" أرقاما وإحصائيات غير مسبوقة عن انتشار وباء "كورونا"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
هام جدا...خبير في الدراسات الاستراتيجية يقدم عبر "أخبارنا" أرقاما وإحصائيات غير مسبوقة عن انتشار وباء "كورونا"
 

بقلم: طارق مراحة

لا شك أن عدد الإصابات بفيروس كوفيد 19  في تزايد مستمر في جميع أنحاء العالم، وبينما تمكنت الصين من احتواء هذا الوباء والسيطرة على انتشار الفيروس من خلال التطبيق الصارم والمسؤول للحجر الصحي، فإن دولا أخرى للأسف، لا تزال غير قادرة على التحكم  في انتشاره.

 وإذا كان المنحنى التصاعدي لعدد الإصابات بالنسبة للصين قد استقر عند 80.000 إصابة، فإن الرؤية لا تزال غير واضحة بالنسبة للبلدان الأخرى بخصوص منحى الانتشار في أراضيها.

الأرقام والإحصائيات مرعبة وسكان العالم يزدادون رعبا خاصة عندما يتتبعون عدد الإصابات ببعض البلدان كإيطاليا وإسبانيا وفرنسا وغيرها. وحتى البلدان التي لا تعرف ارتفاعا مهولا في عدد الإصابات، فهي توجد في حالة رعب خوفا من المصير المجهول حاليا.

في المغرب، أعتقد أنه من السابق للأوان تحليل منحى انتشار الفيروس. من المفروض أن الإجراءات الاستباقية والاحترازية المتخذة، ستساهم بشكل كبير في إبطاء الانتشار، إلا أن الأسبوعين القادمين سيكونان حاسمين وسوف يعبران بشكل أدق عن نتائج هذه الإجراءات.

في مواجهة هذا القلق وهذا الوضع الذي يؤثر على جميع المستويات،  تم سكب الكثير من الحبر لتحليل الأرقام واتجاهاتها عبر العالم، ويقدر البعض أن 30 في المائة من السكان سيصابون بالعدوى، فيما يعتقد البعض الآخر أن 60 في المائة سيحملون هذا الفيروس والملايين من ساكنة العالم سيموتون بسببه. كل هذا يبقى بالطبع مجرد افتراضات ويفتقر للواقعية والمنطق سواء على مستوى البعد العلمي المرتبط بالفيروس أو على مستوى البعد المتري والإحصائي والمرتبط بالأرقام.

أردت من خلال هذا المقال أن أشارككم قراءة إحصائية لاتجاهات تطور الإصابات عبر العالم خلال شهر مارس، باعتباره الشهر الذي اتخذ فيه انتشار الفيروس، البعد الدولي،  بصرف النظر عن الاعتبارات الوبائية.

هذه القراءة تعطينا صورة واقعية لاتجاه الإصابات في جميع أنحاء العالم. وحسبها، حتى ولو افترضنا أسوء سيناريو، فإنها ستمكننا من إعادة النظر في تأويلاتنا من خلال منظور يظهر بالأحرى الجانب الإيجابي المرتبط بالتنبؤات الخاصة بالعدد الإجمالي لسكان العالم المحتمل إصابتهم بهذا الفيروس. 

في جميع الحالات، يبقى من الضروري بل من الواجب احترام وتطبيق جميع التعليمات والإجراءات التي  أقرتها الدول والحكومات والتي من شأنها أن تقلل وتبطئ سرعة انتشار هذا الفيروس.

 

يمثل السطر الأول العدد الإجمالي للحالات التراكمية، ويمثل السطر الثاني عدد الحالات الجديدة في اليوم، ويمثل السطر الثالث تباين الحالات الجديدة: أي الفرق بين عدد الحالات الجديدة التي سجلت اليوم وعدد الحالات الجديدة التي سجلت بالأمس.

يمثل السطر الأول العدد الإجمالي للوفيات التراكمية، ويمثل السطر الثاني عدد الوفيات الجديدة في اليوم، ويمثل السطر الثالث تباين الوفيات الجديدة: أي الفرق بين عدد الوفيات الجديدة التي سجلت اليوم وعدد الوفيات الجديدة التي سجلت بالأمس.

 

الملاحظة الإيجابية الأولى:

التباين ليس تزايديا، إذ تظهر بعض الأيام حالات وفيات جديدة أكثر من اليوم السابق بينما تظهر أيام أخرى عدد وفيات جديدة اقل، وهذا معطى هام جدا وإيجابي للغاية يؤكد أن الانتشار لا يزداد بشكل حاد.

 

على عكس ما يعتقده الكثيرون، فإن المنحنيات ليست أسية (تصاعدية)، فهي شبه خطية، مما يعني بعبارات أبسط أن التطور يحدث بطريقة ثابتة تقريبا.

على سبيل المثال، إذا وصل عدد الحالات الجديدة في نهاية شهر مارس إلى 60 ألف حالة جديدة في اليوم، فهذا يعني أنه في نهاية الشهر المقبل سيصل عدد الحالات الجديدة في اليوم إلى 120 ألف حالة.

الملاحظة الإيجابية الثانية:

بالنظر إلى التدابير التي اتخذتها جميع الدول تقريبا، فمن المؤكد أنه وكما وقع في الصين، سيتم تحديد الذروة التي سيكون فيها العدد الإجمالي للحالات في هذه البلدان في حالة ركود في الثلاثين يوما القادمة. لذلك من الصعب التخيل أنه بعد شهر أبريل من الممكن إصابة أكثر من 120 ألف حالة في اليوم، بمعنى آخر 120 ألف حالة في اليوم هي أسوء ما يمكن أن يحدث.

قراءة في النسب :

يعرض الرسم البياني التالي النسب التالية

نسبة إجمالي الوفيات / إجمالي عدد الحالات : النسبة المئوية الممثلة بإجمالي عدد الوفيات مقارنة بإجمالي عدد الحالات. تظهر هذه النسبة مفهوم التطور

نسبة الوفيات الجديدة / الحالات الجديدة في اليوم : النسبة المئوية الممثلة بعدد الوفيات الجديدة في اليوم مقارنة بعدد الحالات الجديدة في اليوم. تظهر هذه النسبة مفهوم التباین

 

الملاحظة الإيجابية الثالثة :

حتى في وجود تطور في عد د الحالات بنسبة +%531.73 بين 1 مارس و 25 مارس ، يبقى معدل الوفيات (الرسم البياني باللون الأزرق) ثابتا تقريبا ويظهر تطورا خطيا مستقرا بين 3.5% و 4.5% لذلك سيكون الأمر نفسه في نهاية الشهر المقبل معدل الوفيات سيبقى دون %5

قراءة أخيرة

من خلال اعتبار نهاية شهر أبریل شهرا بداية فترة ركود عد د الحالات في اليوم على المستوى العالمي ، وأن هذا العد د لن يتجاوز 120 ألف حالة في اليوم حتى بافتراض أنه مع هذه النسبة ، سيستمر الانتشار سنة أخرى ، وبالتالي حتى نهاية أبريل 2021 ، سيقترب العد د الإجمالي ل لحالات التراكمية في هذا التاريخ إلى 120000 x 365j = 43,800,000 حالة متراكمة في السنة ، حتى لو كان هذا الرقم مخيفا ل لوهلة الأولى ، فهو لا يمثل سوى 0.56% من سكان العال !!!

كيف يمكننا التحدث عن 30٪ و 60% من السكان إذن؟

ملاحظة إيجابية رابعة :

حتى مع فرضية أسوء حالة أي بتسجيل  120 ألف إصابة جديدة يوميا، سيستغرق الأمر ما لا يقل عن 53 عاما حتى تصاب %30 من ساكنة العالم.

في النهاية ، من المؤكد أنه من خلال تحليل هذه الأرقام ، سيكون الشعور بالخوف أقل، ومع ذلك ، من الضروري الإشارة إلى أنها تبقى مجرد أرقام توضح سيرورة النموذج الحالي بوجود المعطيات الحالية .

دائمًا ما يتبين أن الطبيعة لا يمكن التنبؤ بها ويمكن أن تحدث العديد من المتغيرات التي قد تغير جذريا مسار الأحداث ، مثل طفرة الفيروس إلى شكل أكثر حدة ، أو إلى تحول يتقل بشكل أسرع، لذلك من المهم أن نبقى ملتزمين بالوضع الحالي ، وأن نحترم على أفضل وجه الإجراءات التي اتخدتها دولتنا ، ونأمل الأفضل ونتوقع الأسوأ ، ونسأل ال له تعالى أن يرفع عنا هذا الوباء ويحفظ الجميع.




 

 
مجموع المشاهدات: 41137 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | nabil
Maroc
اعلن في ايطاليا عن الحجر الصحي في 8 مارس في المناطق الشمالية من البلاد و اليوم بعد مرور 19 يوما اصبح انتشار الوباء في هذه المناطق محدود جدا مقارنة مع المناطق الجنوبية التي لم يفرض الحجر الصحي فيها الا مؤخرا.
فرض الحجر الصحي في المغرب في 20 مارس اي انه اي انه ان شاء الله يوم 8فبراير لن تسجل اي حالة جديدة سيتوقف انتشار الوباء و ستعود الحياة الى ما كانت عليه
مقبول مرفوض
5
2020/03/27 - 12:59
2 | Aminecasa
Corona
ايطاليا قد تكون وصلت الى دروة الحالات اليومية بحوالي 6200 حالة يومية وقد تنخفض التيام القادمة،لا يمكن ان تستمر الحالات الجديدة تصاعديا والعالم في حالة حجر صحي......الاسابيع المقبلة ستيدأ الحالات الجديدة في الانخفاض على شاكلة النمودج الصيني .....اما في بلادنا فهي رهينة احترام الواطنين ل الحجر الصحي،كل ما زاد انضباط الناس كل ما قصرت مدة الحجر،اما عكس دللك فهي الكارثة العظمى.
مقبول مرفوض
0
2020/03/27 - 01:25
3 | الشرقي
مهم
مع الخطة الاستباقية والحكيمة التي نهحها المغرب ومع تضافر الجهود من طرف الشعب المغربي ضد هده الجاءحة سيسلك المغرب بر الامان وباقل تكلفة انشاء الله الدا الدار الدار
مقبول مرفوض
-1
2020/03/27 - 01:54
4 | مسلم
اللهم استر
الامر كله لله وحده.
مقبول مرفوض
-1
2020/03/27 - 02:33
5 | الدكالي
ياربي السلامة....
واحد الشاب مغربي في اسبانيا داير استراتيجية مغربية ما دارتها حتى دولة في العالم... ولكن للاسف ما تسوقو حد.... نتمنى اخبارنا تدخل الصفحة ديالو في الفايسبوك كلشى بالدلائل. اسم الصفحة زاوية مختلفة....
مقبول مرفوض
0
2020/03/27 - 03:24
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة